Accessibility links

خليل زاد: الخطة الأمنية الجديدة ستركز على الجهود الإقليمية لإعادة الاستقرار إلى العراق


قال السفير الأميركي لدى بغداد زلماي خليل زاد إن الخطة الأمنية الجديدة ستركز على بغداد أولا لتأمينها من أجل تسهيل التعامل مع الوضع السياسي والأمور الأمنية الأخرى.
وقال خليل زاد في مؤتمر صحافي مشترك عقده في بغداد الاثنين مع الجنرال جورج كيسي قائد القوات الأميركية في العراق إن هذه الخطة ستعزز أيضا الجهود الإقليمية لإعادة الاستقرار إلى العراق وستسعى إلى تغيير سلوكيات إيران وسوريا من خلال تعقب شبكات لهما تنفذ عمليات ضد قوات التحالف داخل العراق.
وأشار خليل زاد إلى أن الحكومة العراقية تعهدت بأن تفي بتعهداتها لبسط الأمن في العاصمة على وجه الخصوص وفي البلاد عامة. وقال: "الحكومة العراقية ملتزمة بتنفيذ أهدافها الخاصة فيما يتعلق بتحقيق تقدم على الصعيد السياسي بما في ذلك إجراء الانتخابات المحلية وتعديل قوانين اجتثاث البعث وإقرار قوانين من شأنها الحفاظ على البيئة تتعلق بالغاز ومشاطرة الثروات النفطية بين أبناء الشعب."
XS
SM
MD
LG