Accessibility links

بلير يتحدث عن مؤشرات واعدة في الشرق الأوسط


أكد رئيس الوزراء البريطاني توني بلير تطابق سياسة بلاده بالنسبة للعراق مع السياسة الأميركية وشدد على ضرورة السعي لتحقيق الاستقرار الأمني إلى جانب المصالحة.
كما تحدث بلير عن مؤشرات واعدة على حصول تقدم في الشرق الأوسط مطالبا أوروبا بالقيام بدورها لدعم هذا التقدم.
وقال بلير إنه ينتظر مناقشة هذا الموضوع مع وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس لدى عودتها من جولتها في المنطقة الخميس.
على صعيد آخر، دافع بلير بشدة عن قراره إسقاط تحقيق حول فساد في صفقة أسلحة مع المملكة العربية السعودية وخرج جهاز المخابرات البريطاني ليعلن تأييده للقرار.
في المقابل، اتهم حزب المحافظين المعارض في بريطانيا بلير بتبديد النفوذ البريطاني في الشرق الأوسط من خلال إهمال الدول العربية المعتدلة والتركيز على نحو ضيق للغاية على إسرائيل والفلسطينيين.
وقال وليام هيغ إنه إذا فاز حزب المحافظين على حزب العمال في الانتخابات التي يتوقع أن تجري بحلول عام 2009 فهذا يعني أن جولة بلير فشلت لأنه أهمل المنطقة ككل.
XS
SM
MD
LG