Accessibility links

logo-print

خليل زاد يؤكد قدرة الحكومة العراقية على التصدي لأعمال العنف


أعرب السفير الأميركي في العراق زلماي خليل زاد عن أمله في أن تكون الإستراتيجية الجديدة التي أعلنها الرئيس بوش السبيل إلى وقف أعمال العنف كي يستقر العراق وينعم أبناؤه بالأمن.
وأضاف خليل زاد أن العنف يدفع الكثير من العراقيين إلى الهجرة وأن أول من يرحل هم الأغنياء والمتعلمون.
وقال: "لقد فقد العراق عددا لا بأس به من أبنائه المتعلمين وآخرين لجأوا إلى الدول المجاورة بسبب تزايد أعمال العنف. وآمل في أن يكون هذا مؤقتا".
إلا أن خليل زاد نفى أن يكون العراق يشهد حربا أهلية، مؤكدا أن مؤسسات الدولة مازالت قائمة ولديها القدرة على وقف تلك الأعمال.
وأضاف خليل زاد: "كما أن من يمارسون أعمال العنف لم يعلنوا أن هدفهم هو تقسيم البلاد وفقا للانتماء الطائفي وأنهم لا يسعون إلى هيمنة طائفة على الحكومة دون أخرى".
XS
SM
MD
LG