Accessibility links

إسرائيل تسعى للإفراج قريبا عن 100 مليون دولار من أموال الضرائب الفلسطينية المحتجزة لديها


أعرب مسؤول إسرائيلي رفيع المستوى الأربعاء عن أمله في تسليم السلطة الفلسطينية بحلول يوم الجمعة القادم نحو 100 مليون دولار من أموال الضرائب التي تحتجزها إسرائيل وذلك كجزء من خطة أميركية تهدف إلى دعم الرئيس محمود عباس.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي أيهود أولمرت قد تعهد للرئيس الفلسطيني بالإفراج عن 100 مليون دولار من الأموال المحتجزة وذلك خلال لقائه عباس الشهر الماضي، فيما أشارت وكالة رويترز للأنباء إلى أن أولمرت يتعرض لضغوط أميركية لحثه على اتخاذ خطوات لتقوية سلطة عباس أمام حركة حماس.

ومنذ الاجتماع مع اولمرت، دأب مقربون من عباس إلى تقديم شكاوى من مماطلة إسرائيل في الإفراج عن الأموال التي وعد بها أولمرت.

وأشارت الوكالة إلى أن الرئيس الفلسطيني طلب من وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس التي زارت المنطقة بداية الأسبوع الجاري التدخل لحث إسرائيل على الإفراج عن تلك الأموال.

وتحتجز إسرائيل نحو 500 مليون دولار من عائدات الضرائب الفلسطينية والتي تستخدم عادة لدفع رواتب موظفي الحكومة الفلسطينية.
XS
SM
MD
LG