Accessibility links

وزيرة الخارجية السابقة مادلين أولبرايت تنتقد الاستراتيجية الجديدة


أعربت وزيرة الخارجية الأميركية السابقة مادلين أولبرايت عن معارضتها لكل ما يدور حول العراق بما فيها سياسة الولايات المتحدة الجديدة، داعية إلى عدم إرسال المزيد من الجنود الأميركيين الى بغداد.

وفي إفادة لها أمام لجنة العلاقات الخارجية التابعة لمجلس النواب الأميركي قالت أولبرايت إن الخيارات المطروحة أمام الولايات المتحدة جميعها غير مناسبة ، موضحة ذلك بقولها:
"إن هدف إستراتيجيتنا تقليل الخسائر، ولكن كيف يتم ذلك هذا هو السؤال ؟ يجب أن نعرف ماذا نريد، ثلاثة كوابيس خطرت في ذهني: الأول عراق يـُستخدم كقاعدة لتجنيد عناصر تنظيم القاعدة ، والثاني عراق خاضع للنفوذ الإيراني، والثالث عراق ممزق من الصراعات الداخلية، مما سيؤدي إلى حرب إقليمية واسعة النطاق. وكنتيجة لإستراتيجية الولايات المتحدة في العراق فإن جميع هذه الكوابيس محتملة، لقد جلبنا ذلك لأنفسنا".

وأضافت أولبرايت أن إستراتيجية واشنطن وضعت الجنود الأميركين في موقع عبثي:
" لقد تحدثت مع بعض القادة العراقيين الذين جاؤوا إلى هنا، السنة يريدون بقاء جنودنا هناك لحمايتهم من الشيعة، والشيعة يسعون الى تعزيز سلطتهم، وكل ذلك لا يعني شيئا. إنني بالطبع أريد لجنودنا ان ينجحوا في مهمتهم، ولكن يجب على اصحاب القرار أن يمنحوا جنودنا مهمة يستطيعون إنجازها".

XS
SM
MD
LG