Accessibility links

الإدعاء الإيطالي يدقق في قضية تلاعب أي سي ميلان وانتر ميلان بصفقات انتقال اللاعبين


بدأ مدعي عام مدينة ميلانو الإيطالية كارلو نوشيرينو التدقيق في حسابات قطبي العاصمة أي سي ميلان وانتر ميلان وسط شكوك بتلاعبهما في صفقة انتقال 8 لاعبين بين الفريقين خلال موسم 2002-2003 دون أن يلعب أي من هؤلاء اللاعبين مع الفريق الذي انتقل إليه حينها.

وكان انتر ميلان قد توج بطلا للدوري الإيطالي العام الماضي بقرار قضائي نتيجة العقوبات التي فرضت على الأندية المتورطة وفي مقدمهم يوفنتوس الذي جرد من اللقب وانزل إلى الدرجة الثانية.

وتقدم الاندية المحترفة في ايطاليا في كل صيف حساباتها المدققة الى لجنة مالية تابعة للاتحاد الايطالي لكرة القدم، ليس للوقوف على دقة الحسابات المالية الخاصة بكل ناد بل ايضا بتطابق نفقات الموسم التالي مع إمكانية النادي المالية لكي يسمح له بالمشاركة في منافسات الموسم التالي.

كما ورد اسم نادي ميلان الذي سبق وأن حسم من نقاطه في الدوري لتورطه في فضيحة العام الماضي، في تحقيقات نوشيرينو.

ومن المتوقع أن يخضع رئيس نادي انتر ميلان ماسيمو موراتي ونائب رئيس نادي أي سي ميلان ادريانو غالياني للتحقيق بخصوص صفقة انتقال 8 لاعبين بين الفريقين خلال موسم 2002-2003.

واعتبر موراتي الأربعاء انه لا يخف شيئا وسيتعاون مع القضاء، مؤكدا انه وناديه لم يفعلا أي شيء غير قانوني وأن ما جرى مجرد تضخيم للأمور.

XS
SM
MD
LG