Accessibility links

أنباء عن استعداد إيران لتوسيع نطاق برنامجها الخاص بتخصيب اليورانيوم


صرح ديبلوماسي في فيينا بأن إيران شرعت في تركيب ثلاثة آلاف جهاز للطرد المركزي من أجل إنتاج الوقود النووي بكميات كبيرة.
وكان الديبلوماسي الذي طلب عدم الإفصاح عن اسمه يشير إلى ما توصل إليه مفتشو الوكالة الدولية للطاقة الذرية الذين زاروا مجمع ناتانز لتخصيب اليورانيوم في الأسبوع الماضي.
ويشكل ما أعلنه الديبلوماسي أول تأكيد مستقل لاستعداد إيران للمضي قدما في توسيع نطاق برنامجها الخاص بتخصيب اليورانيوم.
وأشار الديبلوماسي إلى أن إيران لم تبدأ بعد في تشغيل تلك الأجهزة التي تدور بسرعة تفوق سرعة الصوت لتخصيب اليورانيوم وتحويله إلى وقود نووي، وأنها ربما تنتظر موعدا مناسبا للإعلان عن بدء تشغيلها.
وقال إن ذلك الموعد ربما يكون في أوائل فبراير/شباط المقبل الذي يصادف الذكرى السنوية للثورة الإسلامية في إيران.
من ناحية أخرى، نددت إيران بتصريحات الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون التي قال فيها إن طموحات إيران النووية تعتبر مشكلة جدية تهدد السلام والأمن في العالم.فقد صرح محمد علي حسيني المتحدث باسم الخارجية الإيرانية الخميس بأن تصريحات بان كي مون مخالفة لمعاهدة حظر الانتشار النووي التي تؤكد على حق الشعوب في استخدام الطاقة النووية لأغراض سلمية.
وقال إن إيران تتوقع من الأمين العام اتخاذ مواقف مطابقة لميثاق المنظمة الدولية.
وطالب حسيني من الأمين العام للأمم المتحدة معالجة التهديدات الكبيرة المتمثلة في الأسلحة النووية الإسرائيلية التي قال إنها تثير قلق دول الشرق الأوسط.وكان بان كي مون قد صرح بعد اجتماعه مع الرئيس بوش في واشنطن أن على الأسرة الدولية أن تمنع إيران من مواصلة برنامجها لتطوير التكنولوجيا النووية، مشيرا إلى العقوبات التي تبناها مجلس الأمن الدولي ضد إيران في الشهر الماضي.
XS
SM
MD
LG