Accessibility links

مشرع فلسطيني يؤكد لقاء مرتقبا بين عباس ومشعل في دمشق السبت المقبل


أكد زياد أبو عمرو عضو المجلس التشريعي الفلسطيني أن رئيس السلطة محمود عباس سيجتمع خلال زيارته لدمشق مع رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل.
وأضاف أبو عمرو في تصريح لوكالة الأنباء الفرنسية أن عباس ومشعل سيلتقيان يوم السبت المقبل وأنهما سيبحثان ما تبقى من قضايا لتشكيل حكومة الوحدة الوطنية.
ويذكر أن أبو عمرو ومحمد رشيد المستشار السابق لرئيس السلطة الراحل ياسر عرفات يقومان بمساع للوساطة بين عباس ومشعل.
غير أن تصريح أبو عمرو الذي وصل إلى عمان في طريقه إلى دمشق يتناقض مع تصريح لمسؤول فلسطيني آخر الأربعاء قال فيه إن جهود أبو عمرو ومحمد رشيد باءت بالفشل وأنه لن يعقد أي اجتماع بين عباس ومشعل في دمشق.
وفي غزة قال فوزي برهوم المتحدث باسم حماس إن مشعل مستعد للقاء عباس للتباحث في الشأن الداخلي الفلسطيني والشأن السياسي.
من جانبه، قال رئيس المبادرة الفلسطينية مصطفى البرغوثي الموجود في دمشق حاليا إن من المحتمل أن يعقد لقاء بين عباس ومشعل يوم السبت المقبل ولكنه أعرب عن اعتقاده بأنه لن يتم الإعلان عن التوصل إلى اتفاق حول تشكيل حكومة وحدة وطنية لان هناك عددا من القضايا التي تحتاج إلى مزيد من النقاش والحوار واللقاءات المعمقة.
ويذكر أن عباس سيزور سوريا يومي 20 و21 من الشهر الحالي بدعوة من الرئيس بشار الأسد يعقبها بزيارة للبنان يومي 22 و23.
على صعيد آخر، أكد عباس على وجود دلائل على إمكانية بدء مسيرة السلام مع إسرائيل، ووصف تلك الدلائل على أنها تبشر بالخير معربا عن الأمل في الوصول للسلام بأقصى سرعة ممكنة.
وأضاف عباس في كلمة في كنيسة المهد في بيت لحم لمناسبة احتفال الطائفة الأرمينية بعيد الميلاد أن الفلسطينيين في فلسطين والقدس وبيت لحم والناصرة يريدون العيش بسلام مع جيرانهم الإسرائيليين.
وتمنى عباس فك الحصار الإسرائيلي عن بيت لحم مهد السيد المسيح التي تتجه إليها أنظار العالم كله لكي تعيش بسلام في إطار الدولة الفلسطينية المستقلة.
XS
SM
MD
LG