Accessibility links

logo-print

طهران تتهم واشنطن بالسعي لتعطيل تعاونها مع العراق وتأجيج الخلافات بين الشيعة والسنة في المنطقة


اتهمت إيران الولايات المتحدة التي اعتقلت خمسة من أفراد القنصلية الإيرانية في اربيل بكردستان العراق، بالسعي لتعطيل تعاونها مع العراق وتأجيج الخلافات بين الشيعة والسنة في المنطقة.

وقال محمد جعفري المساعد في المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني إن الولايات المتحدة تسعى لإفساد العلاقات بين الحكومتين الإيرانية والعراقية.

وأوضح المسؤول في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الإيرانية أنه توجه إلى العراق لمتابعة الملفات الجارية في أعقاب زيارة الرئيس العراقي جلال الطالباني إلى طهران.

وذكر أنه التقى مسؤولين عراقيين وأكرادا من بينهم رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني لمناقشة بعض المشاريع الإنمائية وتسلل متمردين من العراق إلى إيران وضرورة إحلال الأمن في العراق وسبل مكافحة المجموعات الإرهابية.

الجدير بالذكر أن الجيش الأميركي يحتجز خمسة إيرانيين ألقي القبض عليهم في عملية قام بها في 11 يناير/كانون الثاني طبقا لما أعلن أنه مكتب ارتباط إيراني في اربيل التي تبعد 350 كلم شمال بغداد، ويشتبه بأنهم على ارتباط وثيق بالنشاطات التي تستهدف العراق وقوات الائتلاف فيه.

وتتهم الولايات المتحدة إيران بمساندة المجموعات الإرهابية في العراق.
وقال جعفري: "هاجم الأميركيون القنصلية فيما كان الوفد الإيراني يجري محادثات مع رئيس كردستان العراق وحكومتها".

من جهته، قال وزير الخارجية الإيرانية منوشهر متكي إن هدف الأميركيين كان اعتقال المسؤولين الأمنيين الإيرانيين الذين توجهوا إلى العراق من أجل تطوير التعاون في المجال الأمني بين البلدين، طبقا لما ذكرته وكالة الأنباء الإيرانية.

وأضاف متكي أن نظيره العراقي هوشيار زيباري أكد له في مكالمة هاتفية أنه سيتم الإفراج قريبا عن الدبلوماسيين الإيرانيين.

وقال علي الدباغ المتحدث باسم رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي إن الحكومة العراقية تبذل ما في وسعها من أجل إطلاق سراح الإيرانيين المعتقلين، نافيا أن يكونوا دبلوماسيين.

واتهم جعفري الولايات المتحدة بالعمل على تحميل إيران مسؤولية انعدام الأمن في العراق وفشلها في هذا البلد، وقال:"إن إيران غير مسؤولة عن انعدام الأمن لأنه ليس من المنطقي أن نساند الحكومة العراقية ونثير لها في الوقت نفسه متاعب".

ولفت جعفري إلى أنه ليس هناك أي إيراني بين الذين ينفذون عمليات انتحارية في العراق، مضيفا أنهم يتحدرون من دول المنطقة العربية المتحالفة مع الولايات المتحدة.

واتهم متكي أخيرا الولايات المتحدة بالعمل على تأجيج نزاع بين الشيعة والسنة في المنطقة.

ودعت ثماني دول عربية هي السعودية والكويت والإمارات العربية المتحدة وقطر والبحرين وعمان ومصر والأردن الثلاثاء إيران إلى الامتناع عن التدخل في الشؤون العراقية، وذلك خلال اجتماع عقد في الكويت مع وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس.
ويثير النفوذ الإيراني المتنامي في المنطقة مخاوف الدول العربية الكبرى ذات الغالبية السنية.
XS
SM
MD
LG