Accessibility links

logo-print

الاتحاد الأوروبي يبحث سبل تمويل قوة حفظ السلام التابعة للاتحاد


الإفريقي في دارفور

من المقرر أن تبحث الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي يوم الاثنيْن المقبل، في كيفية مواصلة تمويل قوة حفظ السلام التابعة للاتحاد الإفريقي في دارفور، خلال الفترة الانتقالية التي تسبق نشر قوة إفريقية دولية مشتركة في الإقليم.
وفيما يتوقع أن تواجه القوة الإفريقية مشاكل مالية في غضون وقت قصير، طالب الاتحاد الأوروبي الدول الأعضاء والدول الإفريقية والكاريبي والأطلسي والمنظمات الأخرى، بدعم مالي إضافي للقوة التي تضم حاليا نحو 60 شرطيا وخبيرا عسكريا من الاتحاد الأوروبي.
يذكر أن الصندوق الأوروبي الخاص بدعم السلام في إفريقيا رصد لهذه القوة، 300 مليون يورو، للفترة ما بين عامي 2004 و 2007.

على صعيد آخر، صرح توم كيسي المتحدث الرسمي باسم الخارجية الأميركية أن الحكومة السودانية تتعاون لتنفيذ المرحلتين الأولى والثانية من اتفاق أديس أبابا ولكنها لم تلتزم بعد بتنفيذ المرحلة الثالثة منها.
XS
SM
MD
LG