Accessibility links

انتهاء الجولة الثانية من منافسات المجموعة النارية في خليجي 18 بالتعادل


انتهت مباريات الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثانية "النارية" في دورة كأس الخليج العربي الثامنة عشرة لكرة القدم المقامة حاليا في أبو ظبي بالتعادل الإيجابي، وتصدر المنتخب السعودي ترتيب المجموعة برصيد 4 نقاط بفارق الأهداف عن العراق. فقد تعادل المنتخب السعودي مع نظيره القطري الأحد بهدف لكل منهما، كما تعادل المنتخب العراقي مع نظيره البحريني بالنتيجة ذاتها.

وبهذا التعادل باتت قطر حاملة اللقب في البطولة الماضية مهددة بالخروج من الدور الأول للبطولة. وكان المنتخب القطري قد افتتح التسجيل في الدقيقة 10 من المباراة عن طريق علي ناصر، غير أن المنتخب السعودي تمكن من خطف التعادل بواسطة مالك معاذ في الدقيقة 72.

وفشل المنتخب القطري بالتالي في الفوز على نظيره السعودي منذ خليجي 7 عام 1984 عندما تغلب عليه 2-1.

ولعب المنتخب القطري أكثر من ربع ساعة بعشرة لاعبين بعد أن طرد الحكم الماليزي محمد صبح الذي أدار المباراة اللاعب إبراهيم عبد الله لتعمده الخشونة ضد المهاجم السعودي ياسر القحطاني

. ويتساوى المنتخبان العراقي والسعودي بعد مباراتي الجولة الثانية في رصيد النقاط بعد أن فاز العراق على قطر والسعودية على البحرين في الجولة الأولى في حين حصل منتخب قطر على أول نقطة وكذلك المنتخب البحريني.

وكان المنتخب العراقي تعادل في وقت سابق الأحد مع البحرين بهدف لكل منهما، ليتأجل حسم الموقف في المجموعة إلى الجولة الثالثة والأخيرة التي ستقام الأربعاء.

وافتتح عبدالله المرزوقي التسجيل للبحرين في الدقيقة 8 ، غير أن المهاجم العراقي هوار ملا محمد تمكن من إدراك التعادل لفريقه في الدقيق ، ليحرز بذلك الهدف الثاني له في البطولة .

ويلتقي في الجولة الأخيرة المنتخب السعودي مع العراق وتلعب قطر مع البحرين. وفي المجموعة الأولى حجز منتخب عمان وصيف الدورة السابقة أول بطاقة تأهل للدور قبل النهائي بعد فوزه على اليمن بهدفين مقابل هدف واحد يوم السبت ليرفع رصيده إلى ست نقاط من فوزين متتاليين. واعتبر مدرب منتخب العراق لكرة القدم أكرم سلمان أن فريقه لم يقدم المستوى المطلوب في مباراته ضد نظيره البحريني، في حين أعرب مدرب البحرين عن ارتياحه لأداء لاعبيه.

وقال سلمان "لم يظهر منتخب العراق بمستواه المعهود في هذه المباراة لسببين، اولا قلة الوقت لإعادته إلى جاهزيته اذ انه خاض مباراة قوية مع قطر قبل يومين ولم تسنح لنا الفرصة الكافية للراحة، وثانيا لان منتخب البحرين دخل المباراة بقوة ولعب بفرصة الفوز فهاجم منذ البداية بستة لاعبين وكان مسيطرا على خط الوسط وامتلك لاعبين سريعين فيما عانى لاعبو العراق كثيرا من هبوط في لياقتهم البدنية".

من جهته، اعتبر البوسني سيناد كريسو الذي أوكل إليه الاتحاد البحريني مهمة تدريب المنتخب بدلا من الألماني هانز بيتر بريغل المقال بعد ان كان أعلن السبت اسناد المهمة إلى المحلي مرجان عيد، أن المباراة كانت جيدة المستوى من الطرفين.

واضاف "اجريت بعض التغييرات في التشكيلة وانا راض عن اداء اللاعبين، لكن النقطة التي حصلنا عليها اليوم لا تلبي طموحاتنا أنما الفرصة ما تزال قائمة في التأهل إلى نصف النهائي بانتظار الجولة الأخيرة".

وختم كريسو قائلا "المباراة كانت قوية والمنتخبان كانا متكافئين في السيطرة على مجرياتها وكل طرف كان قادرا على التسجيل في أي لحظة".

XS
SM
MD
LG