Accessibility links

برنامج <FONT size=2>THE BIG BROTHER</FONT> في بريطانيا يخضع للمراجعة



أعلنت القناة التلفزيونية البريطانية الرابعة أنها ستضع برنامج الواقع THE BIG BROTHER قيد المراجعة بعد أن أثارت مزاعم عن صدور عبارت غطرسة وعنصرية من متسابقين جدلا دوليا وعددا كبيرا من الشكاوى من المشاهدين.

وبعد اجتماع مجلس ادارة القناة أعرب لوك جونسون رئيس القناة عن أسفه لاي اساءة تسبب فيها البرنامج لكنه استبعد تكهنات باحتمال الغاء البرنامج.

واحتلت نسخة المشاهير من برنامج THE BIG BROTHER عناونين الصحف في بريطانيا والهند الاسبوع الماضي بعد أن تكالبت الممرضة السابقة جيد جودي ومتسابقين آخرين على نجمة السينما الهندية شيلبا شيتي ونعتوها بالهندية وشبهوها بنوع من الخبز الهندي.

وتلقت هيئة مراقبة الاعلام البريطاني 40 ألف شكوى من المشاهدين وهو رقم قياسي وتدخل سياسيون كبار في الخلاف وسحب راع رئيسي للبرنامج دعمه.

وقال جونسون في بيان له "من الواضح أن الكثير من الناس قلقون ومستاؤون مما شاهدوه. أريد أن أطمئنهم بأننا نأخذ أراء مشاهدينا مأخذ الجد ونأسف بشدة لأي اساءة ربما تسبب فيها ذلك."

وأضاف أن عدد الشكاوى يشير إلى أن البرنامج أثار "نقاشا مهما" لكنه قال انه أمر بوضع تقرير لتحديد أي دروس يمكن الاستفادة منها في المستقبل.

وتعرضت القناة الرابعة التي شهدت زيادة حادة في عدد المتفرجين وصل إلى 8.8 مليون نسمة مساء كل يوم جمعة مقارنة مع 3.5 مليون نسمة عندما بدأ الجدل.

وفي مطلع الاسبوع، أقرت جودي التي طردت من البرنامج بعد تصويت عام يوم الجمعة أن بعضا من تصريحاتها لشيتي كانت عنصرية.

وقالت إنها ليست عنصرية. لكنها تفوهت بعبارات عنصرية .
XS
SM
MD
LG