Accessibility links

logo-print

استطلاع أميركي يكشف أن شعبية الرئيس بوش هي الأدنى بين الرؤساء منذ عهد نيكسون


أظهرت عدة استطلاعات للرأي العام الأميركي نشرت اليوم الثلاثاء أن شعبية الرئيس جورج بوش قبل إلقاء خطابه عن حالة الاتحاد مساء الثلاثاء، هي الأقل من أي رئيس أميركي آخر منذ عهد الرئيس الاسبق ريتشارد نيكسون الذي استقال عقب فضيحة "ووترغيت" عام 1974.

وأفاد استطلاع أجرته شبكة "CBS" الاخبارية ان شعبية بوش انخفضت الى نسبة قياسية بلغت 28 في المئة، إذ اعرب 64 في المئة ممن جرى استطلاعهم عن عدم موافقتهم على ادائه.

كما أظهر استطلاع نشرته صحيفة واشنطن بوست وشبكة "ABC" الاخبارية يوم الاثنين أن نسبة المؤيدين لاداء الرئيس بوش في تصريف شؤون البلاد لا تتعدى 33 في المئة.

وفي استطلاع آخر أجرته شبكة "NBC نيوز" وصحيفة وول ستريت جورنال ، لم تتعد نسبة الارتياح لاداء بوش 35 في المئة ، فيما أعرب 67 في المئة عن استيائهم من تعامل بوش مع الوضع في العراق.

وحسب استطلاع صحيفة واشنطن بوست، فان الرئيسين الاميركيين اللذين بلغت شعبيتهما ادنى مستوى لها اثناء وجودهما في منصبيهما هما ريتشارد نيكسون ، وهاري ترومان اثناء الحرب الكورية عام 1952.

XS
SM
MD
LG