Accessibility links

logo-print

محمود عباس يدين الاعتداءات على الفلسطينيين في العراق


وصف رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس اليوم الثلاثاء الاعتداءات التي يتعرض لها اللاجئون الفلسطينيون في بغداد بالوحشية، وقال انه على اتصال مع السلطات العراقية من أجل العمل على وقفها.
وقال عباس في بيان صادر عن مكتبه في رام الله إنه يدين ويستنكرالاعتداءات المتكررة التي يتعرض لها اللاجئون الفلسطينيون في بغداد، حيث تتهم ميليشيات مسلحة بخطف وقتل ابنائهم وقصف منازلهم بقذائف مدفعية.
وقال شهود عيان ان مجموعة ترتدي ملابس قوات الامن العراقية قامت باختطاف سبعة عشر فلسطينيا اليوم الثلاثاء، بعد اقتحام الشقق التي استأجرتها لهم المفوضية العليا للاجئين في حي النضال ببغداد، ولكنها قامت باطلاق سراحهم بعد فترة قليلة، كما أفادت بذلك الناطقة باسم المفوضية أستريد فان ستورت نقلا عن زوجة احد المخطوفين.
ولكن ستورت أعلنت انه ربما جرى اختطاف 13 فلسطينيا من حي آخر في بغداد، وأيضا على يد رجال يرتدون زي قوات الشرطة، واصفة وضع الجالية الفلسطينية في العراق بالمثير للقلق.
وأصبح اللاجئون الفلسطينيون في العراق والذين يقدر عددهم حاليا بـ15 الف شخص، هدفا لعمليات الاختطاف والقتل بعد سقوط النظام السابق عام 2003 وذلك حسب التقارير الصادرة من مقر المفوضية العليا للاجئين في جنيف.
كما مازال المئات منهم عالقين على الحدود العراقية - السورية حيث ترفض كلا من بغداد ودمشق ادخالهم او ايجاد بلد ثالث لاستقبالهم.
XS
SM
MD
LG