Accessibility links

بيرنز يبحث في القاهرة دعم واشنطن لعملية الانتقال الديموقراطي


أعلنت وزارة الخارجية الأميركية أن مساعد وزيرة الخارجية وليام بيرنز وصل إلى مصر الثلاثاء آتيا من تركيا لإجراء مباحثات مع مسؤولين حكوميين وقادة حزبيين وشخصيات من المجتمع المدني تتناول الوضع السياسي في البلاد.

وقالت المتحدثة باسم الوزارة فيكتوريا نولاند ان بيرنز سيبحث خلال زيارته "التحديات الاقتصادية التي تواجه مصر" و"الدعم" الأميركي لعملية الانتقال الديموقراطي في هذا البلد واشراك المجتمع المدني فيها.

وأضافت نولاند أن بيرنز سيلتقي "قادة أحزاب سياسية" مصرية، كما أضافت المتحدثة، من دون أن توضح ما إذا كانت لقاءاته هذه ستشمل قادة جماعة الإخوان المسلمين التي تصدرت نتائج أول انتخابات تشريعية بعد سقوط الرئيس حسني مبارك.

ومن المقرر أن يبحث بيرنز أيضا موضوع المداهمات التي تعرضت لها منظمات غير حكومية محلية ودولية في مصر مؤخرا، ما أثار خلافا بين القاهرة وواشنطن.

وقد دهمت السلطات المصرية 17 مقرا لمنظمات محلية ودولية، وصادرت منها اجهزة كمبيوتر ووثائق، وذلك في اطار تحقيق في اتهامات بتلقي هذه المنظمات تمويلا من الخارج في شكل غير قانوني.
ومن بين هذه المنظمات ثلاث أميركية على الأقل هي المعهد الوطني الأميركي والمعهد الدولي الجمهوري وفريدوم هاوس أي دار الحرية .

وأوضحت نولاند أن الملف المصري كان حاضرا في المباحثات التي أجراها بيرنز في تركيا حيث التقى وزير الخارجية التركية أحمد داود اوغلو ومسؤولين آخرين.

واضافت نولاند أن بيرنز بحث أيضا في تركيا الوضع في العراق وكذلك ضرورة أن يكون هناك "تضامن دولي" في ما خص الملف النووي الإيراني.

XS
SM
MD
LG