Accessibility links

تباين ردود فعل الأميركيين على خطاب الرئيس بوش عن حالة الاتحاد فيما يتعلق بالعراق


تباينت ردود فعل الأميركيين على خطاب الرئيس بوش عن حالة الاتحاد. فقد وصف السناتور الجمهوري ديفيد فيتر خطاب الرئيس بالوضوح والقوة، وأضاف أنه وضع الأمور في نصابها وقال:
"أعتقد أن خطاب الرئيس وضع مسألة العراق وغيرها من المسائل الخارجية في نصابها، وهو الحرب العالمية ضد المتطرفين الإسلاميين على مر التاريخ".

لكن السناتور الديموقراطي جي روكيفيلر قال إن الخطاب لم يكن بمستوى الخطابات السابقة:
"لست متأكدا من أنني أوافق الرئيس على آرائه، إلا أنني أحبه وأرغب في أن يكون قويا ويمثل ما اتفق عليه الشعب الأميركي، لكن خطابه أمس كان يفتقر للقوة".

وفي معرض استطلاع هذه الآراء، أعرب طالب في جامعة نورث كارولاينا عن ارتياحه لما جاء في الخطاب قائلا:
"لقد أوضح الخطاب كيفية إنجاز المهمة في الحرب في العراق".

إلا أن طالبة أخرى أعربت عن استيائها لتناول خطاب بوش مسألة الإرهاب:
"عندما تحول تركيز الخطاب إلى الحرب على الإرهاب، أفقدني ذلك حماسي له".
XS
SM
MD
LG