Accessibility links

logo-print

العاهل الأردني يدعو إيران إلى الامتناع عن زعزعة الاستقرار في العراق وفلسطين ولبنان


دعا العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني الأربعاء إيران إلى الامتناع عن السعي لزعزعة الاستقرار في العراق وفلسطين ولبنان وأن تسعى إلى إقامة علاقات متوازنة وإيجابية مع العراق والدول العربية.

ونقلت وكالة الأنباء الأردنية الرسمية بترا عن عاهل الأردن قوله خلال مقابلة مع صحيفة الشرق الأوسط نشرت الأربعاء: "نود أن نرى علاقة متوازنة وإيجابية بين العراق وإيران وبين الدول العربية وإيران".

وقال إن إيران أحد الجيران الأقوياء للعراق ولها أذرع فيه لكن ما نأمله هو أن تكون أذرع خير لأن الفتنة الطائفية في العراق إذا استمرت فستحرق الأخضر واليابس وتجرف معها دول المنطقة كلها وذلك في إشارة إلى العنف الطائفي بين السنة والشيعة هناك.

وأضاف أن الوضع في العراق معقد وخطير للغاية ومن المؤلم استمرار أعمال العنف والمحاولات البغيضة التي لا تمت للدين ولا للإنسانية بصلة لإذكاء الاقتتال والانقسام الطائفي بين أبناء الشعب الواحد.

وعبر الملك عن الأمل في أن تنصب جهود كل الدول المجاورة للعراق بما فيها إيران على مساعدته للخروج من محنته وأزمته الراهنة والحيلولة دون انزلاقه إلى حرب أهلية شاملة تتجاوز آثارها وتداعياتها وانعكاساتها العراق لتصيب المنطقة بأسرها وتزيد من حالة الاحتقان فيها.
XS
SM
MD
LG