Accessibility links

logo-print

عمليات عسكرية واسعة في قلب بغداد ونجاة وزير التعليم العالي من محاولة اغتيال


أغارت المروحيات العسكرية الأميركية على معاقل المسلحين وسط بغداد خلال عملية قال الجيش الأميركي إنها تهدف إلى استعادة السيطرة على مناطق رئيسية باتت معاقل الجماعات المسلحة.
وأكد أن العملية العسكرية لا تستهدف السنة بل استعادة السيطرة على الأمن وعزل الميليشيات.
وقد شهدت الاحياء المجاورة لشارع حيفا ومنطقة الفضل والأعظمية وسط بغداد ومناطق أخرى اشتباكات بين القوات الأميركية والعراقية من جهة وعناصر سنية مسلحة من جهة أخرى. وأسفرت عن مقتل مدني واحد على الأقل واعتقال تسعة مسلحين.
وقال الميجور ستيفن لامب المتحدث العسكري الأميركي إن العملية مستمرة في المناطق السنية الرئيسية على بعد حوالي كيلومترين من المنطقة الخضراء.
على صعيد آخر، نجا وزير التعليم العالي العراقي عبد دياب العجيلي من محاولة اغتيال عندما فتح مسلحون النار على موكبه في منطقة الدورة جنوب بغداد مما أدى إلى مقتل أحد حراسه وإصابة آخر بجراح.

هذا وقالت مصادر أمنية عراقية إن 20 شخصا قتلوا على الأقل، بينهم أربعة من عائلة واحدة وأربعة عناصر من الشرطة في أعمال عنف متفرقة. واكدت المصادر مقتل أربعة من عناصر الشرطة وإصابة ثلاثة أشخاص في انفجار سيارة مفخخة يقودها انتحاري استهدف دوريتهم في منطقة العامرية غرب بغداد. وتابعت أن الجثث الأربع تفحمت داخل السيارة.
وفي الكوت، أوضحت المصادر أن أربعة اشخاص من عائلة واحدة، بينهم طفلان، قتلوا وأصيب ثمانية آخرون بينهم عدد من النساء في هجوم مسلح استهدف قرية الجبيل غرب الصويرة.
وأوضحت أن القتلى والجرحى ينتمون إلى عشيرة الزبيد الشيعية التي يقطن أفرادها محافظة واسط، وكبرى مدنها الكوت.
من جهة أخرى، قتل مسلحون مترجما يدعى محمد جبار يعمل مع الأميركيين في منطقة الداموك شمال الكوت.
وفي بعقوبة، قال ضابط من شرطة الخالص إن مسلحين أطلقواالنار على حافلة ركاب صغيرة كانت تقل خمسة أشخاص في ناحية تقع شمال غرب بعقوبة مما أسفر عن احتراق الحافلة وتفحم جثثهم بشكل كامل.
وتابع الضابط أن مسلحين أطلقوا النار على عنصرين من شرطة الخالص فور مغادرتهما مكان عملها فأردوهما على الفور، كما قتل مسلحون شخصا في الخويلص.
وقد أشارت مصادر في شرطة بعقوبة إلى مقتل شخص وإصابة ثلاثة آخرين في هجوم في منطقة ابو صيدا. وأكدت العثور على جثتي أستاذ وأحد أقاربه في ضواحي بعقوبة.
إلى ذلك، قالت المصادر إن عبوة ناسفة انفجرت قرب مرقد أحد أبناء الإمام موسى الكاظم في منطقة خانقين التي يسكنها أكراد شيعة.

XS
SM
MD
LG