Accessibility links

logo-print

أحمدي نجاد يبلغ الطالباني أن خطة الولايات المتحدة لفرض الاستقرار في العراق مصيرها الفشل


ذكرت وكالة الأنباء الإيرانية أن الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد اتصل هاتفيا الأربعاء مع نظيره العراقي جلال الطالباني وأبلغه بأن خطة الولايات المتحدة لفرض الاستقرار في العراق مصيرها الفشل.
وقال نجاد: "إن هذه الخطة كغيرها من الخطط الأميركية مآلها الفشل".

وكان الرئيس بوش قرر إرسال أكثر من 20 ألف جندي إضافي إلى العراق لإحلال الأمن في بغداد واستخدام المزيد من الوسائل لمكافحة تدخلات مفترضة لإيران وسوريا في العراق.

وقال الرئيس الإيراني: "إن الاستقرار والأمن والعيش الكريم والتنمية للشعب العراقي لن تتحقق إلا بفضل جهود الشعب والحكومة الشعبية لهذه البلاد".
وأضاف أن أي محاولة لإضعاف الحكومة الشعبية العراقية ستمثل خيانة للشعب العراقي وللإسلام.

وتتهم الولايات المتحدة بانتظام إيران بدعم الجماعات الإرهابية العراقية الأمر الذي تنفيه طهران.

واعتقلت القوات الأميركية في 13 يناير/كانون الثاني خمسة من أعضاء مكتب الارتباط الإيراني في اربيل بكردستان العراق. وتطالب الحكومة العراقية وإيران منذ ذلك التاريخ بالإفراج عنهم.
XS
SM
MD
LG