Accessibility links

logo-print

سيارة فورد جديدة تعمل بالهيدروجين وبطارية قابلة للشحن


كشفت شركة فورد موتورز الأميركية النقاب عن إنتاجها سيارة هي الأولى من نوعها ،تعمل بمزيج من الهيدروجين المضغوط وبطارية يمكن إعادة شحنها بكابل كهرباء عادي بالمنزل.
وهذه السيارة الجديدة وهي نموذج معدل من طراز فورد ايدج تمثل واحدة من عدة تكنولوجيات ستعرضها شركة فورد وشركات أخرى لصناعة السيارات في معرض واشنطن للسيارات بهدف تسليط الضوء على التقدم الذي تحقق في البحث عن مصادر بديلة للبنزين بما في ذلك الايثانول ووقود الديزل النظيف.

وقالت فورد إن سيارتها من طراز ايدج هي أول سيارة يمكن قيادتها ببطاريات تستمد طاقتها من خلية وقود تعمل بالايدروجين ويمكن إعادة شحنها من مصدر كهرباء عادي.

وهذه السيارات مزودة ببطاريات يمكن إعادة شحنها من مصدر كهرباء عادي وحصلت على تأييد ناشطي البيئة ومنشات الطاقة منذ وعود بالانتقال من النفط إلى شبكة الكهرباء الأميركية.

وتسعى شركة جنرال موتورز للمضي قدما في إنتاج سيارة من تصميمها تعمل ببطارية قابلة للشحن من مصدر كهرباء عادي وتعمل مع محرك احتراق صغير لتقديم شحنة كهربائية عند الحاجة.

وقالت فورد إن هناك عقبات فنية كبيرة يتعين التغلب عليها قبل أن تتمكن من بيع سيارتها الجديدة التي تعمل بالكهرباء والهيدروجين مشيرة إلى أن إنتاج أي سيارة تعمل بخلية الوقود مازال يحتاج إلى ملايين الدولارات.
XS
SM
MD
LG