Accessibility links

استطلاع للرأي يظهر أن نسبة كبيرة من الإسرائيليين ترغب في استقالة كاتساف


أظهر أحدث استطلاع للرأي العام الإسرائيلي نَشرت نتائجه صحيفة يديعوت أحرونوت أن نسبة 71 في المئة ممن استطلعت آراؤهم يرغبون في أن يستقيل الرئيس موشيه كاتساف من منصبه بسبب التهم الموجهة إليه.

ويأتي ذلك في الوقت الذي تناقش فيه لجنة الشؤون الداخلية في الكنيست ثبوت براءته من تهم الاغتصاب والتحرش الجنسي واستغلال السلطة التي يعتزم المدعي العام توجيهها رسميا له.

ويطالب بعض المشرعين والسياسيين ومن بينهم رئيس الوزراء إيهود أولمرت بإقالة كاتساف.

وبموجب القوانين الإسرائيلية فإن تنحي كاتساف من منصبه أو إقالته سترفع الحصانة الرئاسية عنه مما يعني إحالته إلى القضاء فورا.

وقد أكد كاتساف في مؤتمر صحفي الأربعاء براءته من التهم المنسوبة إليه، وقال إنها مجرد أكاذيب ومحاولة مغرضة للنيل منه وتلطيخ سمعته، رافضا التنحي عن منصبه.

وتنص القوانين الإسرائيلية على ضرورة موافقة 75 في المئة من مجموع أعضاء الكنيست لإقالة كاتساف من منصبه.
XS
SM
MD
LG