Accessibility links

بن علي يدعو إلى اعتماد الحوار من أجل تجنيب المنطقة تداعيات تدهور الوضع


دعا الرئيس التونسي زين العابدين بن علي إلى اعتماد الحوار والتوافق لإيجاد تسوية للمشاكل التي يمر بها العراق وفلسطين وتجنيب المنطقة تداعيات تدهور الوضع.
ودعا بن علي إلى تفعيل العمل العربي المشترك لاسيما داخل اتحاد المغرب العربي.
وقال بن علي أمام أعضاء السلك الديبلوماسي لمناسبة حلول العام الجديد في القصر الرئاسي في قرطاج إن اتحاد المغرب العربي خيار استراتيجي ومكسب حضاري، مشددا على أهمية استكمال بناء مؤسسات الاتحاد وتفعيل هيكليته. وأشار بن علي إلى أن الاتحاد سيسعى الى إطلاق المصرف المغاربي للاستثمار والتجارة الخارجية قريبا.
وأكد بن علي حرص تونس على مواصلة تفعيل العمل العربي المشترك وعلى دفع مسيرة التحديث والتطوير وتعزيز آلياتها وتنويع قنواتها من خلال تجسيم مشاريع الاندماج الاقتصادي العربي.
وشدد بن علي على الدعم الثابت للشعب الفلسطيني وحقه في إقامة دولته المستقلة.
وجدد بن علي على ضرورة تضامن اللبنانيين داعيا إلى تنسيق الجهود وتكثيفها لإعادة الإعمار والبناء.
وطالب بن علي الأطراف اللبنانية إلى الاحتكام إلى خيار الحوار والوفاق بما يضمن وحدة لبنان ومناعته.
كذلك، شدد بن علي على وحدة العراق واستقراره، معربا عن أمله بأن تتوافق القوى السياسية على مشروع مصالحة وطنية يضع حدا للنزيف الخطير الذي يتعرض له الشعب العراقي. وأعلن بن علي دعمه لتكثيف التنسيق بين الاتحاد الإفريقي وجامعة الدول العربية باعتبار شراكتهما في الفضاء الجغرافي ودورهما الأساسي في إرساء دعائم الأمن والاستقرار والازدهار في القارة.
XS
SM
MD
LG