Accessibility links

الصين تجدد تحذيراتها لواشنطن من التدخل في شؤونها الداخلية


جددت الصين تحذيراتها لواشنطن الأربعاء من التدخل في شؤونها الداخلية بعدما عبرت الأخيرة عن "قلقها البالغ" من إحراق رهبان بوذيين تيبيتيين أنفسهم مؤخرا.

وقال الناطق باسم وزارة الخارجية ليو ويمين إن "الحكومة تولي أهمية كبيرة للحقوق الأساسية للمجموعات الإثنية وتضمن هذه الحقوق بما في ذلك حريتها الدينية، ومن ثم فإننا نعارض بشكل كامل استخدام الدين للتدخل في الشؤون الداخلية الصينية".

وكانت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية فيكتوريا نولاند قد عبرت عن قلق بلاده الشديد من المعلومات التي أفادت بأن رهبانا تيبتيين أضرموا النار في أنفسهم خلال الأيام الأخيرة.مشيرة إلى أن الحكومة الأميركية بحثت هذه المسألة مع الحكومة الصينية في مناسبات عديدة وبشكل مباشر.

وتابعت المتحدثة أن "هذه الأفعال تظهر بوضوح وجود غضب واسع واستياء عارم من القيود الشديدة المفروضة على حقوق الإنسان، بما في ذلك الحرية الدينية، في الصين".

وكانت وكالة أنباء الصين الجديدة أعلنت الأحد الماضي أن راهبين تيبتيين أضرما النار في نفسيهما قرب دير كيرتي في إقليم سيشوان بجنوب غرب الصين، ليرتفع عدد الرهبان البوذيين الذين أقدموا على هذه الخطوة إلى 14 راهبا في أقل من عام.

XS
SM
MD
LG