Accessibility links

logo-print

جيلاني يقيل مسؤولا كبيرا بوزارة الدفاع ويفاقم أزمته مع العسكر


أعلنت الحكومة الباكستانية يوم الأربعاء إقالة مسؤول كبير بوزارة الدفاع الباكستانية، وذلك في إجراء قد يفاقم التوترات المستمرة بين الحكومة والمؤسسة العسكرية القوية في هذا البلد.

وقال مكتب رئيس الوزراء الباكستاني يوسف رضا جيلاني في بيان له إن الأخير أقال الجنرال المتقاعد نعيم خالد لودي "لسوء سلوك جسيم واتخاذ إجراء غير قانوني نجم عنه سوء فهم" بين مؤسسات الدولة.

ويشغل لودي أعلى منصب إداري في وزارة الدفاع الباكستانية وتأتي إقالته بعد أن ذكر الجيش في وقت سابق أن وزارة الدفاع تقاعست عن متابعة الطلب المقدم إلى المحكمة العليا بشأن التحقيق في مذكرة غير موقعة مثيرة للجدل منسوبة للحكومة وتطلب الحصول على مساعدة الولايات المتحدة لكبح جماح المؤسسة العسكرية في باكستان.

مقتل أربعة متشددين

وفي تطور آخر، قال مسؤولون إن صواريخ أطلقت من طائرة أميركية بلا طيار قتلت أربعة متشددين على الأقل في باكستان يوم الأربعاء.

وقال مسؤولو أمن ومخابرات باكستانيون إن الصواريخ ضربت منزلا على مشارف بلدة ميران شاه في وزيرستان الشمالية مما أسفر عن مقتل أربعة متشددين على الأقل.

وكثيرا ما يشكك المتشددون في الروايات الرسمية لمثل هذه الهجمات وأعداد القتلى.

في الوقت ذاته أكد مصدر في واشنطن أن طائرة أميركية بلا طيار أطلقت النار على هدف للمتشددين في باكستان.

وقال المصدر إنه لا يعتقد أن أحدا من المتشددين المعروفين كان مستهدفا أو أصيب في الهجوم.

يذكر أن هذا هو أول هجوم من نوعه في باكستان منذ 17 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

XS
SM
MD
LG