Accessibility links

زيباري يؤكد ضرورة إعادة تنظيم الموارد العسكرية ودفع مزيد من التعزيزات إلى بغداد


دافع وزير الخارجية العراقية هوشيار زيباري عن الخطة الجديدة للحكومة العراقية لضبط الوضع الأمني في بغداد والتي بنى عليها الرئيس بوش خطته القاضية في شق منها بإرسال مزيد من القوات الأميركية المقاتلة إلى بغداد ومحافظة الأنبار.
وقال زيباري في مقابلة مع شبكة CNN إن المسؤولين العراقيين شرحوا للسيناتور هيلاري كلينتون التي زارت بغداد في الآونة الأخيرة الإستراتيجية الأمنية.
وأضاف: "في الآونة الأخيرة استقبلنا السيناتور هيلاري كلينتون في بغداد وأوضحنا لها موقفنا القائل بأننا في حاجة إلى مزيد من القوات المقاتلة في بغداد".
وأضاف زيباري أن بغداد مدينة كبيرة واسعة المساحة يربو عدد سكانها على ستة ملايين نسمة وعدد الجنود الأميركيين والعراقيين فيها ليس كافيا لذلك لا بد من إعادة تنظيم الموارد العسكرية ودفع مزيد من التعزيزات إلى بغداد.
وقال زيباري إن دور القوات الأميركية موقت.
وأضاف زيباري: "اعتقد أن الأمر سيكون إعادة انتشار موقتة للقوات الأميركية ولن تستمر طويلا أو إلى ما لا نهاية ومهمة تلك القوات محدودة ونحن بحاجة إليها".
XS
SM
MD
LG