Accessibility links

logo-print

باكستان ترجح مسؤولية عناصر موالية لطالبان عن عملية إسلام أباد الانتحارية


رجحت الشرطة الباكستانية وقوف عناصر موالية لحركة طالبان وراء العملية الانتحارية الفاشلة التي أوقعت قتيلين أمس أمام فندق ماريوت في إسلام أباد.

وقال مسؤول في قوات الأمن الباكستانية أن طريقة تنفيذ الاعتداء مشابهة جدا للاعتداءات التي نُسبت العام الماضي إلى طالبان في أفغانستان.

وبحسب العناصر الأولية للتحقيق يبدو أن الانتحاري لم يكن يملك معلومات حول الفندق ما يدفع إلى الاعتقاد انه قادم من المناطق القبلية في شمال غرب البلاد وليس عضوا في المنظمات التي تنشط في إسلام أباد والتي تملك خبرة أكثر في هذا المجال.
XS
SM
MD
LG