Accessibility links

logo-print

موسى يحذر من مغبة أي تحرك عسكري ضد إيران والبرادعي يدعو إلى التهدئة


حذر الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى السبت من مغبة أي تحرك عسكري ضد إيران لأنه سيغرق كل الشرق الأوسط في جحيم.

وصرح موسى لوكالة الأنباء الفرنسية في المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس بسويسرا بأنه سبق أن قال إن الحرب في العراق ستفتح أبواب الجحيم وهذا ما حدث، حسب تعبيره.

وقال إن هذه المرة سيغرق ذلك كل الشرق الأوسط في جحيم حقيقي. وأضاف موسى أنه يجب اليوم الإحجام عن أي تحرك عسكري في أي مكان في الشرق الأوسط.

في السياق ذاته، اعتبر المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي أن شن هجوم على إيران سيكون بمثابة الكارثة ودعا إلى تهدئة الوضع بين الجمهورية الإسلامية والدول الغربية بشأن الملف النووي الإيراني.

وكان مجلس الأمن الدولي فرض في أواخر ديسمبر/كانون الأول الماضي عقوبات -دبلوماسية خصوصا- على طهران بعد رفضها تعليق أنشطتها لتخصيب اليورانيوم التي يشتبه الغربيون باستخدامها لصنع السلاح النووي، الأمر الذي تنفيه إيران.

ولا تستبعد الولايات المتحدة وإسرائيل قصف المنشآت النووية الإيرانية إن لم تتوقف طهران عن عملية التخصيب.

وقد أعلنت إيران عن نيتها بتشغيل ثلاثة آلاف جهاز طرد مركزي جديد بهدف إنتاج اليورانيوم المخصب في موقع ناتنز حيث تشغل شبكتين من 164 جهازا من هذا النوع.
XS
SM
MD
LG