Accessibility links

سلاح الطيران الإسرائيلي ينوي شراء قنابل ذكية من الولايات المتحدة


ينوي سلاح الطيران الإسرائيلي شراء آلاف صواريخ ذخيرة الهجوم المباشر المشترك التي يطلق عليها قنبلة جدام أو القنابل الذكية من الولايات المتحدة ضمن صفقة تقدر تكاليفها بحوالى 100 مليون دولار.

وقالت صحيفة جروسليم بوست إن سلاح الطيران الإسرائيلي إستخدم صواريخ جدام خلال الحرب التي خاضتها إسرائيل الصيف الماضي ضد حزب الله اللبناني على نطاق واسع بل إن إسرائيل تسلمت شحنات طارئة من الولايات المتحدة تم نقلها جوا مما أثار إستياء عالميا بعد أن توقفت إحدى الطائرات التي كانت متوجهة إلى إسرائيل في مطار بريستويك بمدينة غلاسكو وذكر أنها لم تتقيد باجراءات السلامة والأمن التي وضعتها سلطة الطيران المدني البريطانية .

كما قالت الصحيفة إن سلاح الطيران الإسرائيلي يجري مفاوضات مع صناعة الطيران الإسرائيلية لشراء صواريخ أرض-أرض بلاستية تكتيكية من طراز (لورا) . ومضت الصحيفة قائلة إن هذه الصواريخ مثلها مثل قنبلة جدام تتمتع بدقة متناهية في إصابة أهدافها ضمن مسافة تقل عن 10 أمتار دون تعريض الطائرات المقاتلة النفاثة باهظة الثمن لأية مخاطر.

وقالت الصحيفة أيضا إنه يمكن تجهيز هذه الصواريخ برؤوس حربية تصل قوة تفجيرها إلى 400 كيلوغرام من المواد العالية التفجير التي يمكنها الوصول إلى أهداف العدو على مسافة 1000 كيلومتر.

مما يذكر أنه تم عرض صواريخ لورا في معرض الأسلحة الدفاعية الذي أقيم في باريس عام 2006. وكان رئيس الوزراء السابق أرييل شارون قد أمر بتطوير هذا الصاروخ بسبب الحاجة إلى صواريخ تكتيكية يمكنها تحقيق الهدف المرجو منها بدلا من الطائرات النفاثة.
XS
SM
MD
LG