Accessibility links

logo-print

هجمات متفرقة في بغداد وبعقوبة وكركوك والكوت تسفر عن مقتل وإصابة العديد بينهم عسكريون


أعلنت مصادر أمنية وأخرى طبية عراقية مقتل 23 شخصا وإصابة عدد آخر بجروح في أعمال عنف متفرقة في بغداد ومناطق أخرى ففي منطقة الحرية قتل أربعة اشخاص وأصيب خمسة آخرون بجروح عندما فجر انتحاري يقود سيارة مفخخة نفسه عند حاجز للجيش العراقي. وأشارت تلك المصادر الى وجود عسكريين بين المصابين.
إلى ذلك، أطلقت مجموعة من المسلحين النار على موكب حسيني في حي البياع مما أسفر عن إصابة خمسة أشخاص بجروح. ويذكر أن المواكب الحسينية والمسيرات بدأت في بغداد الاثنين إحياء لذكرى عاشوراء.

وقد اعلنت المصادر أن أربعة أشخاص قتلوا وأصيب خمسة آخرون بجروح في انفجار عبوة ناسفة داخل حافلة تقل مدنيين قرب الجامعة المستنصرية.
وكان 70 من طلاب وموظفي جامعة المستنصرية قتلوا في تفجير مزدوج استهدف الجامعة في 16 يناير/كانون الثاني.

وفي حادث منفصل، قتل شخص وأصيب ثلاثة آخرون في انفجار سيارة مفخخة في منطقة البلديات المحاذية لمدينة الصدر.

كما قتل شرطي أمام مصرف في منطقة الكرادة.
وأكد مصدر في وزارة الداخلية اصابة خمسة اشخاص بجروح جراء سقوط قذائف هاون على منازل في منطقة تقع جنوب غرب بغداد .

وفي بعقوبة أعلنت الشرطة مقتل عشرة أشخاص في حوادث متفرقة غالبيتهم في السوق الرئيسي في بعقوبة.
وأضافت أن امراة قتلت بسقوط قذيفة هاون في قرية الهويدر شمال بعقوبة. كما قتل شخص بقذيفة مماثلة في الخالص. وتابعت أن قوة من الجيش العراقي تمكنت في المقدادية من قتل اربعة مسلحين مشيرة إلى مقتل طفلة في إطلاق نار استهدف ملعبا لكرة القدم شمال بعقوبة.
واكدت المصادر اصابة ثلاثة من مغاوير الشرطة بانفجار عبوة ناسفة في بعقوبة.

وفي العمارة قالت الشرطة إن شخصين قتلا في انفجار عبوة ناسفة استهدفت دورية للجيش العراقي قرب المدينة.

وفي كركوك أعلن النقيب في الشرطة عماد جاسم مقتل شخص في انفجار عبوة ناسفة وسط المدينة.

وفي الكوت أكد مصدر أمني العثور على ثلاث جثث مجهولة الهوية احداها مقطوعة الرأس قرب ناحية الصويرة.
XS
SM
MD
LG