Accessibility links

كلينتون: خطاب الأسد ينطوي على سوء نية بشكل مفزع


قالت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون يوم الأربعاء إن بعثة المراقبين التابعة للجامعة العربية في سوريا لا يمكن أن تستمر إلى أجل غير مسمى ورفضت خطاب الرئيس السوري بشار الأسد الذي ألقاه مؤخرا ووصفته بأنه "ينطوي على سوء نية بشكل مفزع".

وقالت كلينتون في مؤتمر صحافي مشترك مع رئيس وزراء قطر الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني إنه "بدلا من تحمل المسؤولية فإن ما سمعناه من الرئيس السوري بشار الأسد في خطابه بالأمس الذي ينطوي على سوء نية بشكل مفزع لم يكن سوى انتحال أعذار وإلقاء اللوم على دول أجنبية ومؤامرات.

تأجيل إرسال مزيد من المراقبين

على صعيد آخر، قال مسؤول في الجامعة العربية يوم الأربعاء إن الجامعة ستؤجل إرسال مزيد من المراقبين إلى سوريا بعد تعرض فريق من المراقبين للهجوم هذا الأسبوع في اللاذقية وإصابة 11مراقبا بجروح طفيفة.

وقال عدنان الخضير رئيس غرفة عمليات المراقبة في القاهرة لرويترز إن المراقبين الذين أعلن من قبل أنهم سيتوجهون إلى دمشق في نهاية هذا الأسبوع سيتأجل سفرهم حتى يتضح الموقف بعد الهجوم على فريق المراقبين في اللاذقية.

وألقت الجامعة بالمسؤولية عن الهجوم على بعض المحتجين لكنها حملت السلطات السورية المسؤولية عن عدم حماية المراقبين.

دمشق مستعدة للتعاون مع بعثة المراقبين

وفي الشأن السوري أيضا، أفادت وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا" أن وزير الخارجية السورية وليد المعلم أكد للفريق مصطفى الدابي رئيس بعثة المراقبين العرب استعداد دمشق لمواصلة التعاون مع البعثة منددا بتعرض بعض أفرادها للاعتداء.

وتتعرض بعثة المراقبين العرب لانتقادات من جهات معارضة نتيجة لما تراه تقصيرا وعدم قدرة على حماية المدنيين.

وكان أنور مالك عضو بعثة المراقبين العرب قد اعلن انسحابه لعدم اقتناعه بجدوى عمل البعثة وأضاف في تصريحات لفضائية عربية:
"باختصار شديد، انسحبت لأني وجدت نفسي أنني أخدم النظام ولا انتمي إلى هيئة مراقبة مستقلة تراقب الأوضاع، وجت أنني أخدم هذا النظام، كيف أخدم هذا النظام لأنني أعطيته فرصة أكثر ليمارس القتل وأنا لا أستطيع أن أمنع هذا القتل".

وقد ندد المجلس الوطني السوري باستهداف المراقبين العرب، رغم عدم قدرتهم على حماية المدنيين السوريين.

وأشار محمد السرميني عضو المكتب الاعلامي للمجلس إلى ما قال إنه مجزرة وقعت في دير الزور يوم الثلاثاء لم يحرك المراقبون العرب بشأنها ساكنا، وأضاف لـ"راديو سوا":
"كانت بعثة المراقبين موجودة وأخبروهم عن المذبحة التي وقعت وأنها تعتبر انتهاكا لحقوق الإنسان وأن هناك عمليات اعتقال كبيرة تتم لكنهم لم يستجيبوا للأسف وقاموا بتحويل الموضوع إلى لجنة العمليات المركزية وكانت المذبحة بعيدة عنهم مئات الأمتار فقط ومع ذلك لم يكن هناك استجابة حقيقية".

XS
SM
MD
LG