Accessibility links

logo-print

مجموعة خبراء حكوميين في الشؤون المناخية يواصلون اجتماعاتهم في باريس


واصلت مجموعة الخبراء الحكوميين المتخصصين في الشؤون المناخية اجتماعاتها في باريس وقد تم الاتفاق على أن يصدر الخبراء تقريرا يوم الجمعة المقبل حول ظاهرة ارتفاع حرارة الأرض المثيرة للقلق.
وسيكون التقرير الذي يعد الرابع من نوعه بمثابة الدستور المناخي بالنسبة للسنوات الخمس المقبلة.
وقد بدأ المؤتمر أعماله يوم الاثنين برعاية الأمم المتحدة ومشاركة 500 من الخبراء الدوليين.
وسيعرض التقرير مدى ارتفاع حرارة الأرض والتغيرات في أنظمة تساقط الأمطار ووتيرة ذوبان الثلوج ووضع المحيطات وهي حصيلة أعمال قام بها أكثر من 2500 عالم منذ ست سنوات.
في هذا الإطار، قال رئيس المجموعة راجندرا باشوري لدى افتتاح أعمال المؤتمر إن التقرير الجديد سيتضمن سد ثغرات وحجما اقل من الشكوك وتوضيحا لحجم ومدى التغيرات المناخية مع مؤشر للترجيحات ودرجة اكبر من الثقة بالمقارنة مع النسخة السابقة. على صعيد آخر، بدأ متسلقون من جمعية غرينبيس الناشطة في مجال الدفاع عن البيئة الاثنين تعليق لافتات على قمة برج إيفل في باريس بهدف تنبيه الرأي العام إلى خطورة التغير المناخي.
وتعتبر الجمعية أن ارتفاع الحرارة بدرجتين عن المعدل هو الحد الفاصل الذي يصبح من المستحيل بعد تجاوزه التعامل مع الوضع المناخي على الكوكب.
XS
SM
MD
LG