Accessibility links

logo-print

دوست بلازي: الدبلوماسية هي الأسلوب الوحيد الذي يمكن انتهاجه لحل الأزمة النووية الإيرانية


صرح وزير الخارجية الفرنسية فيليب دوست بلازي الثلاثاء بأن فرنسا تعتبر أن المخرج الوحيد للأزمة النووية الإيرانية يتعين أن يكون دبلوماسيا، رافضة الانجرار إلى حل لا توافق عليه الأمم المتحدة.

وقال الوزير الفرنسي في حديث إذاعي إنه يعتقد أنه لا بد من التوصل إلى حل دبلوماسي، مضيفا أنه لا يرى أن هناك ما يستوجب العجلة.

وردا على سؤال عن احتمال مشاركة فرنسا في عمل عسكري أميركي محتمل ضد طهران، أكد دوست بلازي أن فرنسا بصفتها عضوا دائما في مجلس الأمن الدولي، لا يمكنها بالتأكيد الانجرار إلى حلول غير مطروحة للبحث أمام مجلس الأمن الدولي.

وشدد دوست بلازي على أن العقوبات التي فرضها مجلس الأمن على طهران بهدف حملها على التخلي عن تخصيب اليورانيوم تشكل جزءا من النظام المتعدد للأمم المتحدة ولا بد من النظر إليها في إطار سلمي. وأن الأسلوب الوحيد الذي يمكن انتهاجه هو الأسلوب الدبلوماسي.

وأشار إلى أن الأوساط الايرانية بدأت تتساءل حول السياسة التي يتبعها الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد فيما يتعلق بهذا الملف.

وقال للمرة الأولى يدور جدل في إيران حاليا، مشيرا إلى أن بعض المسؤولين الايرانيين يطرحون أسئلة حول أسس السياسة الخارجية والسياسة النووية لدى التي ينتهجها الرئيس أحمدي نجاد.
XS
SM
MD
LG