Accessibility links

مدير معهد واشنطن لسياسة الشرق الأوسط يستبعد احتمال شن أي هجوم يتم فيه عبور الحدود إلى إيران


يرى باتريك كلوسون نائب مدير معهد واشنطن لسياسة الشرق الأدنى في رده على تعليقات الرئيس بوش بشأن ايران أن تشديد الضغوط على إيران لا يخلو من المخاطر. وقال:
"تنطوي ممارسة ضغوط إضافية على إيران على مخاطر على المدى القريب تتمثل في قيام الرئيس الإيراني بتصعيد الموقف من جانبه أيضا. ولكن مشاكله الداخلية المتزايدة مع الرافضين لسياسته العدوانية ترجِّح أن هناك احتمالات جيدة لنجاح مواقفنا الأكثر صرامة".

غير أن كلوسون استبعد احتمال قيام قوات أميركية بدخول الأراضي الإيرانية:
"لقد اتخذت الولايات المتحدة منذ مدة طويلة موقفا يتمثل في أن كل من يطلق النار على القوات الأميركية في العراق يصبح هدفا مشروعا لقواتنا. غير أن احتمال شن أي هجوم يتم فيه عبور الحدود والدخول إلى إيران يبدو بعيدا جدا في الوقت الراهن".

ويذكر أن الرئيس بوش توعد برد قوي على طهران إذا أقدمت على تصعيد عملياتها العسكرية في العراق، غير أنه نفى وجود نوايا أميركية لغزو إيران.
XS
SM
MD
LG