Accessibility links

أنباء عن اعتزام موسى استئناف مساعي التسوية بين المعارضة والموالاة في لبنان


صرح مصدر حكومي لبناني بأن الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى سيعود إلى لبنان خلال الأسبوعين الأولين من شهر فبراير/شباط في محاولة جديدة لحل الأزمة السياسية الحادة في البلاد.
وأضاف المصدر في تصريح لوكالة الأنباء الفرنسية أن موسى سيجري بعض الاتصالات والمشاورات قبل عودته إلى لبنان.
ويذكر أن اتصالات تجرى مع السعودية وإيران والجامعة العربية منذ استقالة ستة وزراء من الشيعة من حكومة فؤاد السنيورة في أواسط نوفمبر/تشرين ثاني الماضي ومطالبة المعارضة باستقالة الحكومة وتشكيل حكومة جديدة يكون لها فيها ثلث الأعضاء أي ما يوفر لها حق الفيتو حسب الدستور اللبناني.
ومع الحديث عن اعتزام موسى العودة إلى بيروت لاستئناف مساعي تسوية الأزمة، صرح النائب عباس هاشم عضو تكتل الإصلاح والتغيير بأن الحل السياسي أصبح السبيل الأمثل والوحيد لمعالجة الأزمة.
في المقابل، رأت النائبة غنوة جلول عضو كتلة تيار المستقبل يرى أن الدعم الدولي للبنان كفيل بتحصين الساحة أمام أي تدخلات إقليمية.
يذكر أن اللبنانيين يترقبون ما ستؤول إليه المفاوضات الإيرانية السعودية حول لبنان، فيما اتهمت بعض الأوساط السياسية سوريا بلعب دور المعرقل لسير المفاوضات.
XS
SM
MD
LG