Accessibility links

logo-print

كوناري يدعو إلى العمل على حل النزاع القائم في دارفور بالطرق السلمية


طالب ألفا عمر كوناري رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي الحكومة السودانية بتحمل مسؤولياتها لحل أزمة إقليم دارفور.
وقال كوناري إن القلق يساور الاتحاد إزاء الوضع في الإقليم الذي تدهور بسبب عدم توقيع عدد من الحركات المتمردة على اتفاقية أبوجا وبسبب الرد العسكري للحكومة بين الحين والآخر.
وأضاف كوناري في مقابلة مع "راديو سوا": "لقد شرعنا في إجراء محادثات مع الأمم المتحدة منذ أشهر بهدف إشراكها في حل الأزمة لكن حكومة السودان ترفض ذلك".
وأشار كوناري إلى أنه اتفق مع الأمم المتحدة حول مسائل عدة خلال اجتماعات عقدت في مقر الاتحاد الإفريقي في أواخر العام الماضي من بينها تشكيل لجنة مشتركة تعمل على وضع حجم للمقترحات التي قدمتها الأمم المتحدة وحظيت بموافقة الحكومة السودانية والاتحاد الإفريقي والتي تطالب بنشر قوات مشتركة في دارفور.
وقال: "أعتقد أنه مع تسلم الأمين العام الجديد مهامه سيكون أمامنا الفرصة لتقديم ملف إلى مجلس الأمن الذي يتعين عليه إصدار قرار نهائي حول تلك القوات، خاصة بعد المفاوضات التي أجراها الأمين العام مع الحكومة السودانية".
ودعا كوناري إلى ضرورة الإسراع في تنفيذ كل الاتفاقات والعمل على حل النزاع القائم في دارفور بالطرق السلمية.
XS
SM
MD
LG