Accessibility links

logo-print

تحطم مروحية أميركية في العراق والجيش الأميركي يعلن مقتل 18 مسلحا في الرمادي


أعلن مسؤول أميركي في وزارة الدفاع أن مروحية أميركية من طراز أباتشي تحطمت الجمعة شمال بغداد اثر إصابتها بنيران عدوة على حد قوله.

وصرح المسؤول طالبا عدم كشف هويته أن التقرير الأولي يشير إلى أنها أسقطت لكنه لم يتمكن من تحديد مصير الطيارين اللذين كانا على متنها.

من جهة أخرى أعلن الجيش الأميركي في العراق أن قواته قتلت 18 مسلحا في مدينة الرمادي خلال مواجهتين منفصلتين وأضاف أن تلك القوات تعرضت لهجوم بالأسلحة الخفيفة في المدينة وأنها ردت بإطلاق النار فقتلت 15 مسلحا.

وقال الجيش الأميركي إنه تمكن من قتل ثلاثة مسلحين آخرين خلال اشتباك مشابه وقع في الرمادي الجمعة. وأكد أن تلك الاشتباكات لم تسفر عن وقوع أي ضحايا بين المدنيين كما لم يشر إلى وقوع أي إصابات أو خسائر في صفوف القوات الأميركية.

هذا ونقلت وكالة أنباء أسيوشييتد برس عن متحدث أميركي تأكيده نبأ سقوط مروحية عسكرية أميركية شمالي العاصمة بغداد وهي ثالث مروحية يتم إسقاطها.
إلا أن متحدثا باسم القيادة الأميركية المركزية في تامبا بولاية فلوريدا لم يفصح عما إذا كان هناك ضحايا نتيجة سقوط الطائرة أو المهمة التي كانت تقوم بها أو عدد من كان على متنها.
التفاصيل من مراسل "راديو سوا" حيدر القطبي:
XS
SM
MD
LG