Accessibility links

logo-print

إنتقادات حكومية لسوريا وعراقيون يستعدون لتنظيم إعتصامات إحتجاجا على قرار التسفير


إنتقد المتحدث بإسم الحكومة علي الدباغ اليوم الجمعة الإجراءات التي إتخذتها السلطات السورية فيما يتعلق بالعراقيين المقيمين على أراضيها، واصفا الموقف السوري بأنه معاد للشعب العراقي.


وقال إن هناك كارثة تحيق بالعراقيين الموجودين في سوريا الآن ، مشيرا إلى وجود غضب عارم بين العراقيين على الموقف السوري وغضب في العراق على هذا الموقف على حد تعبيره.


وتابع الدباغ أن السلطات السورية تعطي العراقيين إقامة لمدة 15 يوما ويجب أن يغادروا البلاد لفترة شهر ويعودوا مرة أخرى، و لبنان لا يقبلهم، وفي الأردن هناك مشاكل، وتركيا تفرض تأشيرة، ولذلك فإنهم يضعون مئات الآلاف من العراقيين في وضع صعب.


وناشد الدباغ القيادة السورية الانتباه إلى أن الخطوات التي اتخذها العراقيون والسوريون في المدة الأخيرة يجب ألا تذهب أدراج الرياح بسبب موقف متعنت من بعض الأشخاص الموجودين في الحكم في سوريا.

من جهته، إنتقد العسكري إستقبال الرئيس السوري بشار الأسد أمس الخميس في دمشق أمين عام هيئة علماء المسلمين العراقية حارث الضاري، معتبرا ذلك موقفا عدائيا من العراق، وقال:

XS
SM
MD
LG