Accessibility links

مجموعة خبراء في المناخ يحذرون من أثار التغييرات المناخية في العالم


أصدرت مجموعة الخبراء الحكوميين حول التغييرات المناخية خلال اجتماع في باريس الجمعة تقريرها الرابع حول آثار ظاهرة الاحتباس الحراري.
ووجهت المجموعة التي أنشأتها الأمم المتحدة عام 1988 إنذارا لا سابق له في تقريرها حول التغييرات المناخية في العالم اليوم وما ستخلفه من آثار.
وقالت المجموعة إن من المتوقع أن ترتفع حرارة الأرض بين درجة وثمانية أعشار الدرجة المئوية وأربع درجات بحلول نهاية القرن الحالي.
وأضافت أن من المرجح جدا أن تستمر موجات الحر الشديد ودرجات الحرارة القصوى والأمطار الغزيرة.
وفضلا عن ذلك فان ارتفاع درجات الحرارة قد يرفع مستوى المحيطات بنحو 60 سنتمترا.
وشدد احد الخبراء على انه لو ارتفع مستوى المحيطات 40 سنتمترا فقط فان ذلك يعني اضطرار 20 مليون شخص إلى هجر أماكن سكناهم.
وأفاد تقرير المجموعة بأن هذه المشاكل تثير القلق لأنها ستستمر لأكثر من ألف عام وعزا ذلك إلى الإنسان.
وقال إن من المسببات الرئيسية للاحتباس الحراري الغازات التي تنطلق إلى الأجواء وخاصة ثاني أوكسيد الكربون بسبب نشاط الشركات التي تستهلك الكثير من الغاز والنفط والفحم الحجري منذ بدء الحقبة الصناعية.
XS
SM
MD
LG