Accessibility links

logo-print

المؤتمر العالمي الثالث المناهض لعقوبة الاعدام يختتم أعماله برسالة من البابا تؤكد على حق الحياة


اختتم المؤتمر العالمي الثالث المناهض لعقوبة الإعدام السبت أعماله التي بدأها الخميس في باريس بتلقي رسائل تشدد على ضرورة إلغاء تللك العقوبة من شخصيات مختلفة بينها البابا بنيدكت السادس عشر.

وأكد البابا في رسالته التي تلاها كاهن فرنسي، تمسكه بـ"الحق في الحياة مضيفا أن عقوبة الإعدام ليست فقط انتهاكا للحياة بل هي أيضا إهانة لكرامة البشر.

واعتبر بنيدكت السادس عشر أن الدول تملك وسائل أكثر فعالية من عقوبة الإعدام لمنع الجرائم عبر جعل من يرتكب جريمة عاجزا عن إلحاق الأذى بدون أن يحرم نهائيا من إمكانية التكفير عن ذنوبه.

من جهته أكد رئيس الوزراء الفرنسي دومينيك دو فيلبان الذي تلا رسالته ميشال دوسان سفير فرنسا لحقوق الإنسان، أن الإفراج عن الممرضات البلغاريات الخمس والطبيب الفلسطيني المسجونين في ليبيا والمحكومين بالإعدام، يعتبر أولوية بالنسبة لفرنسا.

وتوافد مئات الأشخاص من العالم أجمع إلى العاصمة الفرنسية للمطالبة بإلغاء كلي وشامل لعقوبة الإعدام، كما تقام تظاهرة ضد عقوبة الإعدام في شوارع باريس بعد ظهر السبت.
XS
SM
MD
LG