Accessibility links

logo-print

حركتا فتح وحماس تتفقان على سحب المسلحين وهنيه يوجه نداء عاجلا لوقف إطلاق النار


أعلنت حركتا فتح وحماس في بيان أنهما اتفقتا في اجتماع عقد السبت بحضور وفد أمني مصري على سحب المسلحين من الشوارع ونزول الشرطة الفلسطينية والإفراج عن المحتجزين كما اتفق المجتمعون على دعم الإجراءات التي تقررها وزارة الداخلية لبسط الأمن الداخلي وكذلك وقف التحريض في الإعلام المحلي.

وحضر الاجتماع الذي عقد في مقر السفارة المصرية في غزة ممثلون عن حركة فتح هم القاضي أحمد حلس ومشير مشهراوي وعبد الحكيم عوض، وآخرون من حركة حماس هم نزار ريان وفتحي حماد وخليل نوفل. وعقد الاجتماع برعاية وحضور وفد أمني مصري برئاسة اللواء برهان حماد.

وفي الوقت ذاته، وجه رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية السبت نداء عاجلا لوقف إطلاق النار فورا وسحب المسلحين من الشوارع، مطالبا الرئيس الفلسطيني محمود عباس بإصدار تعليمات واضحة للأجهزة الأمنية التابعة للرئاسة بالالتزام بما تم الاتفاق عليه لوقف المواجهات.

وقد تجددت الاشتباكات العنيفة بين حركتي فتح وحماس السبت في عدة أحياء من مدينة غزة مما أوقع ثمانية جرحى رغم الإعلان مجددا مساء الجمعة عن اتفاق الطرفين على وقف إطلاق النار.
وسمع دوي انفجارات قوية في المدينة التي خلت شوارعها من الحركة وأغلقت محالها التجارية وسط استنفار لمقاتلي الطرفين.

وخلال لقائه رئيس الجامعة الإسلامية في غزة، أدان هنية اقتحام مقر الجامعة من قبل أفراد أمن الرئاسة الجمعة. وقال:
"إنه اعتداء وجريمة بشعة ندينها ونستنكرها وعمل خطير خرج عن كل قيم وأخلاق شعبنا وينبئ بمخاطر أكبر إذا لم يتم وضع حد له وتداركه"، داعيا محمود عباس إلى أن "يتحمل المسؤولية الكاملة وأن يقف بكل حزم أمام هذا الاعتداء."

وبعد أن أوضح أن رئيس الجامعة أبلغه بأن الخسائر التي تكبدتها الجامعة الإسلامية بلغت 15 مليون دولار، أعلن هنية تبرع الحكومة بمليون دولار لهذه الهيئة للتعبير عن التضامن والوقوف إلى جانبها لأنها جامعة أهلية. ودعا هنية إلى تجنيب الجامعات والمؤسسات التعليمية والممتلكات مثل هذه التصرفات.

وامتدت الاشتباكات بين فتح وحماس في عدة مناطق من مدينة غزة بما في ذلك قرب منطقة الجامعات في حي تل الهوى جنوب المدينة.
وتضم هذه المنطقة الجامعة الإسلامية وجامعة الأزهر وجامعة القدس المفتوحة وجامعة القدس - أبو ديس وجامعة الأقصى.
وكان عناصر من أمن الرئاسة الفلسطينية اقتحموا الجمعة مقر الجامعة الإسلامية التي اندلع حريق هائل في مبانيها.
XS
SM
MD
LG