Accessibility links

logo-print

ألمانيا تهزم بولندا وتحرز بطولة كأس العالم لكرة اليد


أحرزت ألمانيا لقب بطولة كأس العالم لكرة اليد التي استضافتها من 19 يناير/ كانون الثاني الماضي عقب فوزها الأحد على بولندا بنتيجة 29-24 .

وضمنت ألمانيا تأهلها إلى اولمبياد بكين 2008 والى بطولة العالم عام 2009 التي تستضيفها كرواتيا.

وهو اللقب الثالث للمنتخب الألماني الذي احتشد 19 ألف من مواطنيه لدعمه، بعد عامي 1938 و1978 عندما توج باللقب تحت اسم ألمانيا الاتحادية. أما بولندا فحققت أفضل نتيجة في تاريخها بعد إحرازها الميدالية البرونزية خلال مونديال 1982 الذي استضافته ألمانيا أيضا.

وكان المركز الثالث من نصيب المنتخب الدنماركي الذي فاز على فرنسا، بطلة أوروبا 2006، في مباراة تحديد صاحب البرونزية. هذا وقد اشادت جميع الصحف الألمانية الصادرة الاثنين بانجاز منتخب ألمانيا لكرة اليد.

وشكرت الصحف الألمانية لاعبي المنتخب لتحقيقهم الذهب العالمي، وهو الحلم الذي راود الألمان عند استضافتهم كأس العالم لكرة القدم الصيف الماضي، وكتبت "بيلد": "نحن (رغم ذلك) أبطال العالم" و"ألمانيا تحتفل مع أبطالها الجدد".

واحتلت صورة رجال المدرب هاينر براند مساحات واسعة في الصفحات الرئيسية للصحف الألمانية حتى الاقتصادية منها على غرار "فاينانشال تايمز دوتشلاند". وعنونت "برلينر زيتونغ": "السعادة في اليد"، مشيرة إلى أن شهرة ألمانيا التاريخية في عالم الرياضة ارتبطت بلعبة كرة القدم، لكنها اكتشفت بالأمس تفوقها في لعبة جديدة".

من جهته، أشار "القيصر" فرانتس بكنباور نجم المنتخب الألماني لكرة القدم في سبعينات القرن الماضي إلى أهمية ما تحقق قائلا: "كانت كأس العالم لكرة القدم مغامرة أسطورية صيفية، ونحن نقف اليوم أمام أسطورة شتوية جميلة".

XS
SM
MD
LG