Accessibility links

logo-print

قوة عراقية أميركية مشتركة تبدأ عملية شمال بغداد بينما الهجمات مستمرة في انحاء البلاد


أعلن مصدر أميركي أن قوة عراقية أميركية مشتركة بدأت مساء الثلاثاء عملية عسكرية في حي الأعظمية، شمال بغداد، موضحا أنها بداية الخطة الجديدة لإعادة الأمن إلى العاصمة.

هذا وقد أودت أعمال العنف في العراق الثلاثاء بحياة ما لا يقل عن 25 شخصا كما أصيب العشرات بجروح في أعمال عنف في مختلف المناطق بينها سيارات مفخخة في بغداد حيث عثرت الشرطة على 30 جثة مساء.

وأوضحت المصادر أن ثلاثة أشخاص قتلوا وأصيب 15 آخرون في انفجار سيارة مفخخة في شارع رئيسي في منطقة المشتل شرق بغداد.
وكان المصدر أعلن في حصيلة سابقة مقتل اثنين وجرح ثمانية في الانفجار.

كما أصيب خمسة أشخاص بجروح في انفجار سيارة أخرى في حي البياع جنوب غرب بغداد.

وأعلنت المصادر مقتل عقيد من مديرية الدفاع المدني في حي الجامعة غرب بغداد وإصابة أربعة أشخاص بجروح في انفجار سيارة في منطقة الدورة جنوب غرب بغداد.

وقالت مصادر أمنية إن أحد عناصر الشرطة قتل وأصيب ثلاثة آخرون في انفجار عبوة ناسفة استهدفت دوريتهم على الطريق الرئيسي في منطقة الزعفرانية جنوب بغداد.

وفي الموصل أعلنت الشرطة مقتل أحد عناصر الشرطة وإصابة ثلاثة آخرين خلال اشتباكات صباح الثلاثاء في اثنين من أحياء المدينة.

وفي بعقوبة أعلنت مصادر طبية استلام ستة جثث بينهم امراة وأستاذ جامعي من مناطق متفرقة ليرتفع بذلك عدد القتلى إلى ثمانية أشخاص.

وفي الخالص، أعلنت الشرطة مقتل أحد عناصر البشمركة وإصابة خمسة آخرين عقب انفجار عبوة ناسفة على الطريق الرئيسي شمال المدينة.
كما أصيب خمسة أشخاص بجروح جراء سقوط قذائف هاون.

وفي الصويرة جنوب بغداد أعلن مصدر في الشرطة عن مقتل امراة وجرح ثلاثة أشخاص بانفجار عبوة ناسفة.

إلى ذلك، أعلن الملازم علي محمد من شرطة الصويرة العثور على أربع جثث مجهولة الهوية إحداها قرب ناحية العزيزية المحاذية للصويرة.

وفي الديوانية أسفر هجوم استهدف أحد منازل حي الوحدة عن مقتل شخص وجرح شقيقه وخطف شقيقهم الثالث.
XS
SM
MD
LG