Accessibility links

logo-print

سيارة طائرة لإنقاذ سكان المباني المرتفعة من الحرائق


وجد رافي يولي حلا غير تقليدي لإنْقاذ الناسِ مِن العمارات وناطحات السحاب العالية في حالة حدوث حرائقِ أَو إنقاذ الجنود المحَاصرين خلف خطوط العدو: سيارة طائرة.

وأجرى أولى تجاربه على السيارة التي أطلق عليها اسم X-Hawk حيث تمكن من الارتفاع بها عن الأرض لمسافة ثلاثة أقدام ويأمل في رؤية تنفيذ اختراعه وتسويقه بحلول عام 2010.

ورغم أَنَّ تحقيق حلمه يَبْدو مُكلّفا، إلا أن شركة Textron الأميركية المحدودةَ لصناعة المروحيات درست الفكرة التي قدمها يولي بجدية وإمكانية صناعة السيارة الطائرة أكس هوك.

ووضعت الشركة في الاعتبار ما حدث في مركزِ التجارة العالمي وتفجير الدوريات بقنابل مزروعة على جانب الطريق في العراق وسكان نيو أورليانز الذين اعتصموا بأسطح بناياتهم عندما ضربهم إعصار كاترينا.

فصممت الشركة X-Hawk ونسختها المصغرة Mule كمروحيات، معتمدة تغطية الأجهزة الدوارة مما يسمح بطيرانها بين الأبنية المرتفعة دون ضجيج أو عوائق واقترابها بشكل أكبر من المباني لعمليات الإنقاذ وهو ما يميزها عن المروحيات التقليدية.

وتقلع X-Hawk بشكل عمودي وتطير على ارتفاع 12 ألف قدم وتبلغ سرعتها 155 ميلا في الساعة وتبقى معلقة في الهواء لمدة ساعتين، لكنها تستهلك كمية أكبر من الوقود مقارنة بالمروحيات التقليدية.

وترى فيها شركة Urban Aeronautics سيارة فضاء خاصة في المستقبل. بالإضافة إلى استخداماتها العسكرية في حرب المدن حيث توفر ميزة التسلل لهدوء حركة طيرانها إضافة إلى عمليات الإنقاذ والإمداد.

XS
SM
MD
LG