Accessibility links

واشنطن تحقق في احتمال تورط نائب عراقي بتفجير السفارة الأميركية في الكويت


بدأ مسؤولون أميركيون تحقيقا للتأكد من ادعاءات تشير إلى تورط أحد أعضاء مجلس النواب العراقي في تفجير السفارتين الفرنسية والأميركية في الكويت عام 1983 ودوره في نقل أسلحة ومعدات إيرانية لميليشيات شيعية.

وكانت السفارة الأميركية في الكويت قد تعرضت لتفجير أودى بحياة أربعة أشخاص وإصابة 14 بجروح في 12 من ديسمبر/كانون الأول عام 1983.

وأفاد تقرير بثته شبكة تلفزيون CNN الأميركية أنه سبق أن حكم بالإعدام قبل سنوات في الكويت على جمال جعفر محمد عضو مجلس النواب عن قائمة الائتلاف العراقي الموحد حاليا جراء دوره في التفجيرين وان الجانب الأميركي أبلغ الحكومة العراقية بذلك.

وأضاف التقرير نقلا عن أحد أعضاء مجلس النواب أن النائب جمال محمد الذي يعتقد انه كان عضوا في فيلق بدر الجناح العسكري للمجلس الأعلى للثورة الاسلامية، عاد إلى العراق بعد سقوط نظام صدام حسين، لكنه لم يحضر أيا من جلسات مجلس النواب العام الماضي.
وافاد التقرير أن النائب محمد الذي كان يعرف باسم ابو مهدي المهندس موجود في إيران ربما للتنسيق لوجيستيا وسياسيا مع عناصر ايرانية تعمل داخل العراق .

ونقلت المحطة الإخبارية الأميركية عن المتحدث باسم السفارة الأميركية في بغداد لو فينتر أن التحقيقات حول هذه الاتهامات جارية بالتنسيق مع الحكومة العراقية.

XS
SM
MD
LG