Accessibility links

logo-print

اتفاق مبدئي في محادثات مكة على توزيع الحقائب في الحكومة الفلسطينية المقبلة


أكد المتحدث باسم حركة فتح ماهر مقداد ومسؤول في حركة حماس أنه تم التوصل في محادثات الحوار الفلسطيني المستمرة الخميس في مكة المكرمة، إلى اتفاق مبدئي حول توزيع الحقائب في حكومة الوحدة الوطنية الفلسطينية.

وصرح مقداد لوكالة الصحافة الفرنسية بأنه تم الاتفاق على موضوع الحقائب وانتهى الموضوع.

وأكد مصدر فضل عدم الكشف عن هويته أن الاتفاق ينص على توزيع الحقائب الوزارية كالتالي:
- يتولى رئيس الوزراء الحالي إسماعيل هنية رئاسة حكومة الوحدة الوطنية.
- يعمد رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس إلى تعيين نائب لرئيس الحكومة من حركة فتح التي يتزعمها.

وقال نبيل عمرو مستشار الرئيس محمود عباس إنه تم الاتفاق بين حركتي حماس وفتح على تعيين سلام فياض وزيرا للمالية وزياد أبو عمرو وزيرا للخارجية وكلاهما من المستقلين.

كما ينص الاتفاق على منح حركة حماس ثماني وزارات هي التربية والتعليم والأوقاف والعمل والحكم المحلي "البلديات" والشباب والرياضة والعدل والاتصالات والاقتصاد إضافة إلى وزير الدولة، ومنح حركة فتح ست وزارات، على أن تمنح أربع حقائب لممثلين عن الفصائل الأخرى وخمسة حقائب لمستقلين بينها حقيبتي الخارجية والداخلية.

كما ينص الاتفاق طبقا لما قاله المصدر، على أن يقوم رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس باختيار وزير الداخلية المستقل من بين عدة أسماء طرحتها حركة حماس علما بأن حقيبة الداخلية كانت إحدى أبرز العوائق التي حالت دون الاتفاق بين الحركتين حتى الآن.
XS
SM
MD
LG