Accessibility links

logo-print

قلق لجنة حقوقية من ارتفاع حالات اختفاء معارضين لحكومة إسلام أباد


قالت لجنة حقوق الإنسان المستقلة في باكستان إن ثمة طائفة واسعة من القضايا المثيرة للقلق، لكن أهم دواعي القلق تتمثل في المشكلة المتصاعدة حول اختفاء معارضين للحكومة وصل عددهم إلى 400 على الأقل منذ عام 2001.

وقال الأمين العام للجنة وهو وزير العدل الباكستاني السابق إقبال حيدر إن العام الماضي شهد تفاقما في الوضع إلى حد قاتم.

وأضاف في مؤتمر صحافي أعلن خلاله التقرير السنوي للجنة أن القوات المسلحة والهيئات الأمنية اشتركت في اختطاف مواطنين باكستانيين تعرض أكثرهم لدرجات مفرطة من التعذيب، على حد قوله.
XS
SM
MD
LG