Accessibility links

بوتين يبدأ الأحد جولة تشمل السعودية وقطر والاردن وأمين عام حلف الأطلسي ينتقد خطاب بوتن في ميونيخ


يتوجه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الاحد إلى السعودية ومنها إلى قطر فالاردن، بعد أن انتقد الهيمنة الأميركية.
وهذه الجولة التي تستمر ثلاثة ايام هي الأولى لرئيس روسي في بلدان الشرق الاوسط هذه. وكان بوتن في عام 2005، اول رئيس روسي يزور اسرائيل والأراضي الفلسطينية.
وعشية وصوله إلى منطقة متأثرة كثيرا بالنفوذ الاميركي، انتقد بوتين سياسة الهيمنة الاميركية، مما استدعى ردود فعل مستنكرة من حلف شمال الاطلسي والسناتور الجمهوري جون ماكاين.
فقد قال بوتين أمام مؤتمر ميونيخ الـ 43والاربعين حول الأمن إن الولايات المتحدة تخرج من حدودها الوطنية في جميع المجالات وهذا أمر خطير جدا. وقال إن أحدا لم يعد يشعر بالامان لانه لم يعد في وسعه الاحتماء خلف القانون الدولي.
كما انتقد بوتين ايضا التعزيزات العسكرية الاميركية التي تم الاعلان عنها في الخليج، معتبرا انها لا تصب في الاستراتيجية الاميركية لاحلال السلام في العراق.
وسيصل بوتين الذي تقيم بلاده علاقات اكثر من مميزة مع سوريا وايران، اليوم الاحد الى الرياض التي لن يغادرها الا يوم الاثنين بعد أن يجري محادثات مع العاهل السعودي الملك عبد الله وعقد لقاء مع رجال الأعمال السعوديين.
وسيناقش بوتين في الرياض، المحطة الاساسية من جولته، الازمات الدولية والنفط ومكافحة الارهاب واحتمال بيع اسلحة.
وسيتوقف الرئيس الروسي لبضع ساعات في قطر، ويصل مساء الاثنين إلى عمان حيث يلتقي الثلاثاء العاهل الاردني الملك عبد الله الثاني. وسيلتقي بوتن قبل مغادرته العاصمة الأردنية الرئيس الفلسطيني محمود عباس.
وردا على خطاب بوتن أمام مؤتمر ميونيخ ،اعتبر الامين العام لحلف شمال الاطلسي ياب دي هوب شيفر السبت انتقادات الرئيس بوتين عن توسع الحلف الاطلسي الى الحدود الروسية غير بناءة.
وقال دي هوب شيفر إن بوتين على حق، فالحرب الباردة قد انتهت، لكني أعتبر تصريحاته مخيبة للامال وليست بناءة كثيرا حول ما يسميه توسع حلف الاطلسي الذي هو في الواقع توسيع لعضوية حلف الاطلسي.
وأضاف أن حلف الاطلسي لا يتمدد على حساب احد. والبلدان التي تريد أن تكون اعضاء في نادي الديموقراطيات تنضم اليه بملء إرادتها.
مروان الشوربجي مراسل "راديو سوا" في ألمانيا وافانا بمزيد من التفاصيل:
XS
SM
MD
LG