Accessibility links

logo-print

عباس يعلن انه سيتم خلال لقاءه مع اولمرت و رايس وضع جدول زمني لتطبيق القضايا الاساسية


أعلن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس الاحد أن اللقاء الذي سيعقده مع رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود اولمرت ووزيرة الخارجية الاميركية كوندوليسا رايس في 19 فبراير/ شباط سيضع معالم الطريق لبدء المفاوضات حول الوضع النهائي للاراضي الفلسطينية.

وقال عباس للصحافيين في ختام محادثات مع الرئيس المصري حسني مبارك في قصر القبة في القاهرة يوم 19 فبراير/ شباط إنه تم الاتفاق مع رايس مسبقا انه يجب ان نذهب للحل النهائي ويبدأ التفاوض على قضايا الحدود والمستوطنات واللاجئين والدولة وسنضع عند بدء هذه المفاوضات جدولا زمنيا لتطبيق ذلك.

واعلن عباس ان يوم 21 فبراير/شباط كذلك ستلتقي رايس أطراف الرباعية العربية مصر والسعودية والاردن والامارات التي لها دور فعال في موضوع القضية الفلسطينية وعملية السلام.

كما ستجتمع اللجنة الرباعية حول الشرق الاوسط، التي ذكرت الجمعة في بيان بضرورة اعتراف حكومة الوحدة الوطنية الفلسطينية المقبلة باسرائيل، في 21 فبراير/شباط في برلين بعد الاجتماع الثلاثي.

وتضم اللجنة الرباعية الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة والامم المتحدة وروسيا.
XS
SM
MD
LG