Accessibility links

Norbit يتصدر إيرادات الأفلام في أميركا الشمالية



تصدر الفيلم الجديد Norbit إيرادات الأفلام في أميركا الشمالية محققا مبيعات تذاكر قيمتها 33.7 مليون دولار.

والفيلم بطولة النجم ايدي ميرفي في شخصية Norbit الذي يضطر للزواج من امرأة سمينة وبغيضة يلعب دورها هي أيضا حتى يقابل المرأة التي يقع في هواها ولكن يتعين عليه مواجهة زوجته الضخمة سيئة الطباع أولا.

وجاء في المركز الثاني الفيلم الجديد Hannibal Rising محققا إيرادات قدرها 13.4 مليون دولار.

ويحكي الفيلم سنوات طفولة وشباب شخصية هانيبال ليستر آكل لحوم البشر منذ أن كان طفلا صغيرا يعيش في ليتوانيا إبان الحرب العالمية الثانية عندما شهد مقتل عائلته ثم أخته التي أصبحت طعاما لبعض المسلحين المتعاونين مع القوات النازية المنسحبة من الدول التي ستشكل الكيان السوفيتي فيما بعد.

ثم ينتقل هانيبال إلى فرنسا ويصبح طالبا نابغا إلا أنه يقتل جزارا محليا وجه إهانات لإحدى قريباته ثم يقسم وقته بين دراسة الطب في فرنسا واصطياد أولئك الذين جعلوا من أخته طعاما لبطونهم.

وتراجع من المركز الثاني الأسبوع الماضي إلى الثالث هذا الأسبوع فيلم Because I said So محققا تسعة ملايين دولار.

ويدور الفيلم حول أم رزقت بثلاث فتيات تسعى لتزويج إحداهن عن طريق ترتيب لقاء للفتاة مع عريس مناسب بنشر إعلان في صحف.

وتقهقر من المركز الأول إلى الرابع فيلم The Messengers محققا مبيعات تذاكر قدرها 7.2 مليون دولار.

ويدور الفيلم حول أسرة تترك الحياة الصاخبة في شيكاغو وتنتقل للعيش في مزرعة في منطقة منعزلة بنورث داكوتا.

وبعد قليل من وصول الأسرة لمحل إقامتها الجديد تبدأ الابنة التي تبلغ من العمر 16 عاما وأخوها الذي يبلغ عمره ثلاث سنوات في رؤية أشباح لا يستطيع أحد غيرهما رؤيتها. وتسعى الفتاة والطفل لإبلاغ أسرتهما بما يحدث قبل أن يفوت الأوان.

وتقهقر من المركز الرابع إلى الخامس فيلم Night at the Museum محققا 5.8 مليون دولار.

يدور الفيلم حول حارس أمن في متحف التاريخ الطبيعي يتسبب خطأ في انطلاق لعنة ترجع لعصور سحيقة تعيد للحياة حيوانات غريبة.
XS
SM
MD
LG