Accessibility links

أردوغان يدين أعمال الحفر التي بدأتها إسرائيل بالقرب من المسجد الأقصى قبل أن توقفها


شجب رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان الثلاثاء الأشغال التي كانت بدأتها إسرائيل قرب المسجد الأقصى في القدس قبل أن توقف العمل بها الإثنين، وذلك قبل زيارة نظيره الإسرائيلي ايهود أولمرت إلى أنقرة.

وقال أردوغان أمام كتلة حزبه "العدالة والتنمية" في البرلمان لا يحق لأحد أن يتبع سياسة تقوم على أساس قررت ونفذت".
وبعد أن صفق له النواب عدة مرات خلال إلقاء خطابه، حث أردوغان الحكومة الإسرائيلية على تجنب الخطوات الأحادية الجانب التي يمكن أن تشكل مصدر قلق وعلى السعي إلى توافق في كل مبادراتها المتعلقة بالأماكن المقدسة في القدس.
وقال أردوغان إننا نتوقع من إسرائيل أن تتخذ موقفا يحترم قداسة الأماكن وأن تمنع تصاعد التوتر.

وكانت إسرائيل قد بدأت في 6 فبراير/شباط عمليات تنقيب عن الآثار قبل وضع أعمدة دعم لجسر جديد إلى أحد الأبواب المؤدية إلى المسجد الأقصى هو باب المغاربة إذ أن الجسر الخشبي الحالي تعرض لإضرار في 2004. وقالت دائرة الأوقاف الإسلامية الفلسطينية إن هذه الأشغال تهدد أساسات المسجد الأقصى.

مما يذكر أن بلدية القدس أعلنت الإثنين تعليق هذه الأشغال التي أثارت احتجاجا كبيرا لدى الفلسطينيين وفي العالم العربي والإسلامي وأدت إلى مواجهات أيضا.

وبعد أن عبر عن استياء حكومته إزاء هذه الأعمال أكد اردوغان أنه سيثير هذه المسألة مع نظيره الإسرائيلي الذي يتوقع وصوله بعد ظهر الأربعاء إلى تركيا.

وتقيم تركيا، التي تعتبر أحد حلفاء إسرائيل القلائل في الشرق الأوسط، علاقات وثيقة أيضا مع الفلسطينيين وتدعم مطالبتهم بإقامة دولة مستقلة.
XS
SM
MD
LG